free hit counter
الرئيسية / صحة / أعراض نقص فيتامين د عند النساء وعلاجه

أعراض نقص فيتامين د عند النساء وعلاجه

فيتامين د من اهم الفيتامينات لجسم الإنسان، ويُصنّف على أنَّه فيتامين وهرمون في الوقت نفسه؛ لانه يلعب دورا مهما في استكمال العمليات الحيوية وتنظيمها في جسم الإنسان ويؤدى نقصه للعديد من المشاكل الصحية، ڤيتامين د يعرف ايضا بفيتامين أشعة الشمس، الڤيتامين الذي يمتصه الجسم عند تعرّضه لأشعة الشمس، وڤيتامين د يعد عنصرا مهماً في تكوين العظام، والمحافظة على توازن مستويات المعادن في الجسم، كما يعمل علي تعزيز امتصاص الكالسيوم والفسفور من الأمعاء الدقيقة، يدخل أيضاً في أنسجة وخلايا الجسم، ڤيتامين د  له قدرة كبيرة في إيقاف نمو بعض الخلايا التي تسبب العديد من الأمراض وبالأخص عند النساء مثل: أمراض السرطان، ومرض القلب الشرياني وغيرها.

 

معدل احتياج الجسم لڤيتامين د:

معدّل احتياج الشخص لفيتامين د هو 600 وحدة دولية يومياً بينما يستهلك الشخص البالغ مقدار 309 وحدة دولية من فيتامين د.

نقص ڤيتامين د:

  • يعمل نقص ڤيتامين د إلى حالة من لين العظام عند الكبار، والكساح عند الأطفال.
  • ويسبب العديد من الأضرار الصحيّة عند النساء، بسبب نقصه في الجسم.
  • يؤدي إلى نخر العظام دون شعور المصاب، وفي العديد من الأحيان لا يشعر الانسان المصاب بالأعراض لأنّها تكون آلام وأوجاع عادية.

أسباب نقص ڤيتامين د عند النساء:

  • اتباع نظام غذائي نباتي، يؤدي للإصابة بنقص فيتامين د
  • كما يؤدي الزيادة المفرطة بالوزن إلي تراكم الدهون في الجسم وذلك يؤثر بشكل سلبي في امتصاص الكميّة التي يحتاجها الجسم من فيتامين د
  • النساء صاحبات البشرة الداكنة والسمراء تعاني بشكل كبير من نقص فيتامين، وذلك بسبب صبغة الميلانين التي تمنع امتصاص فيتامين د الموجود بأشعة الشمس
  • عدم التعرّض لأشعة الشمس المفيدة في الصباح يؤدي  إلي انخفاض امتصاص الجسم من فيتامين د الموجود فيها.
  • استخدام واقي الشمس يشكّل حاجزاً بين أشعة الشمس وطبقات الجلد؛ ممّا يمنع من تكون فيتامين د ويؤدّي إلى نقصه.

أعراض نقص فيتامين د:

  • يؤدي نقص فيتامين د إلي الإصابة بالاكتئاب
  • حدوث خلل في الغدة الدرقيّة.
  • تشوهات عظام الحوض ،حدوث صعوبة عند الولادة.
  • الاضطرابات النفسية وقلق وتوتر، وتقلب المزاج، والأرق ،والبكاء دون سبب.
  • حدوث خلل في الجسم الذي يؤدي إلي عدم القدرة على تحويل مواد الأيض إلى العناصر التي يحتاجها الجسم.
  • أمراض القلب، والسكتة القلبيّة.
  • اختلال الوزن، وضعف عام في الجسم
  • الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفيّة
  • الإصابة بالسكري فيؤثر في كفاءة عمل هرمون الأنسولين، ممّا يؤدي لحدوث اضطرابات في مستوى السكر في الدم.
  • الشعور بآلام الظهر والقدمين.
  • الإصابة بالأمراض السرطانية المختلفة كسرطان الثدي.

 

علاج نقص ڤيتامين د:

هناك العديد من المصادر التي يمكن الحصول على فيتامين د من خلالها، ومن أهمّ هذه المصادر:

  • الحرص على التعرّض لأشعة الشمس لصباحيّة وما بعد الظهرية ؛ وذلك ليتمكن الجسم من امتصاص الكمية التي يحتاجها من فيتامين د.
  • تناول الطعام الذي يحتوي على نسبة عالية من ڤيتامين د في النظام الغذائي اليومي والذي يوجد في البيض، الأسماك بما فيها سمك السلمون، والتونا، وزيت كبدة الحوت.
  • تناول الأطعمة التي يتم تدعيمها بفيتامين د خاصة الحليب ومنتجاته، وبعض الأغذية الجاهزة والعصائر المُدعّمة بفيتامين د.
  • تناول المكملات غذائيّة غنيّة بفيتامين د
  • استشارة الطبيب، وأخذ العلاج اللازم في حالات النقص الشديدة.

دور ڤيتامين د للجسم:

هناك العديد من تلفوائد الهامة لفيتامين د، ومن أهم هذه الفوائد ما يأتي:

  • يعمل على تقوية الجهاز العظمي وكثافة العظام.
  • يحافظ على تقوية الكتلة العضلية في الجسم.
  • يحافظ على بقاء مستويات الأنسولين في معدلها الطبيعي، والتي تعتبر ضرورية للجسم للحفاظ على مستوى السكر في الدم.
  • يحافظ على كميات الكالسيوم والفسفور في الجسم وخاصة في العظام؛ حيثُ يعمل على زيادة امتصاصهما في الأمعاء.
  • يقي من الإصابة بمرض السرطان؛ حيثُ يعمل على تقوية الجهاز المناعي في جسم الإنسان.
  • يعمل علي حماية الجسم من الالتهابات، وأمراض القلب، والسكري.
  • يساعد على الوقاية والعلاج من حالات الإصابة بأمراض الروماتيزم وهشاشة العظام.
  • يحمي لأطفال من الإصابة بمرض الكساح.

 

عن admin

شاهد أيضاً

تعرفي علي مراحل الولادة الطبيعية خطوة بخطوة

مراحل الولادة ، إن كل امرأة حامل تنتظر وضع جنينها ورؤيته بفارغ الصبر، بعد إجراء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *