عاجل

اخبار الأركان الروسية تحدد التدابير التي ستتخذ ضد منتهكي مذكرة "وقف التصعيد" بسوريا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

كشفت هيئة الاركان الروسية, يوم الجمعة, عن التدابير التي ستتخذ بحق منتهكي مذكرة "وقف التصعيد" في , والتي وقعتها الدول الضامنة خلال اجتماع استانا.

 

واوضح نائب رئيس إدارة العمليات في هيئة الأركان الروسية، ستانيسلاف حجي محمدوف، بحسب وكالة (سبونتيك), ان "سيتم إجراء تحقيق دقيق في المقام الاول، ثم اتخاذ قرارات حول التدابير التي ستتخذ بحق المنتهكين، ومن غير المستبعد قمعها عبر الوسائل النارية".

تابع تفاصيل هذا الخبر واقسام سيريانيوز الاعتيادية واقسام جديدة اخرى فيها كل المتعة والفائدة على موقع سيريانيوز الجديد .. اضغط هنا .
 

 

ودخل اتفاق إقامة "مناطق تخفيف التصعيد" في حيز التنفيذ ليل الجمعة- السبت, بموجب مذكرة تم التوقيع عليها بين ممثلي الدول الضامنة لاتفاق الهدنة في , يوم الخميس, خلال الاجتماع العام الختامي لمفاوضات "استانا-4.

وينص الاتفاق على منع وقوع صدامات عسكرية بين الأطراف المتنازعة، واتخاذ التدابير لمواصلة الحرب على تنظيمي "داعش" و "النصرة", و إنشاء لجنة مراقبة على الهدنة من الأطراف الموقعة والضامنة بالتنسيق مع الامم المتحدة وضمان تنقل المدنيين غير المسلحين، وإيصال المساعدات الإنسانية,   وضرورة انسحاب القوات الأجنبية من  خلال شهر.

كما أشار المسؤول العسكري الروسي إلى أن "الجهود الرئيسية ستركز خلال المستقبل القريب على تشكيل مجموعة عمل مشتركة لتخفيف التصعيد، ووضع الخرائط مع تحديد المناطق الامنة والعازلة، وموافقتها مع الشركاء في المفاوضات".

وأكد حجي محمدوف أنه تم الاتفاق على مذكرة تخفيف التصعيد "مع 27 قائدا ميدانيا للفصائل التي تنشيط في مناطق تخفيف التوتر".

وأيدت السلطات السورية المبادرة الروسية حول "مناطق تخفيف التوتر", في حين رفضت المعارضة السورية المسلحة، الخطة  لاعتبارات تتعلق بوحدة الأراضي السورية ومشاركة إيران كدولة ضامنة في الاتفاق المبرم, كما اعتبرت الهيئة العليا للمفاوضات الاتفاق بانه "غامض" و "غير مشروع".

وتتضمن مناطق "وقف تصعيد" الصراع محافظة إدلب الواقعة تحت سيطرة فصائل جهادية بينها جبهة فتح الشام (النصرة سابقا), والثانية أجزاء شاسعة من محافظات حماة وحمص واللاذقية، والثالثة الغوطة الشرقية الواقعة في ضواحي دمشق، والرابعة اجزاء من محافظة درعا

سيريانيوز

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق