بدون متهم.. سر سرقة أشهر محلات المجوهرات والألماس فى العالم




لكل جريمة متهم يقوم بها مهما صغرت أو كبرت، لكن في حقيقة الأمر أن هناك بعض القضايا خالفت هذه القاعدة ووقعت الجريمة ولم يٌكشف عن الجاني أو المتهم.


حلقات جديد يقدمها اليوم السابع على مدار 30 يوما في شهر رمضان الكريم، يناقش فيها أبرز القضايا التي قيدت “ضد مجهول” ولم يستدل فيها على متهم رغم مرور أعوام عديدة على ارتكابها.


-سرقة أشهر محلات المجوهرات والألماس فى العالم”.


في عام 2008 في باريس، وقعت سرقة أشهر محلات المجوهرات والألماس فى العالم”.


فى هذه الجريمة الأبطال هم عصابة مجهولة الهوية، لم يستدل عليها حتى الآن، أقدمت على سرقة أكبر محلات المجوهرات بالعاصمة الفرنسية “باريس”.


تعود لتفاصيل الواقعة، لعام 2008 بعد أن قام 4 أشخاص بالسطو على أحد أكبر محلات المجوهرات والألماس فى العالم فى باريس، والغريب أن عملية السطو لم تكن تحت ستار الليل أو بطريقة غير مفهومة، بل نفذت بمنتهى الجرأة والإحكام فى وضح النهار، وأثناء استقبال المحل أو المعرض لزبائنه بشكل اعتيادى، استولت العصابة على مجوهرات تبلغ قيمتها أكثر من 108 ملايين دولار، وقامت قبل مغادرتها بإعطاء بعض هذه المجوهرات لبعض الزبائن فى المعرض، الأمر الذى لم تستطع الشرطة الفرنسية تفسيره، وبالرغم من الأمن للمجوهرات المعروف أكثرها، إلا أنهم لم ينجحوا بالوصول لأى خيط يقودهم للفاعلين حتى يومنا هذا. 

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More