الحكومة الفرنسية تتهم ايران بالتخطيط لعمل ارهابى قرب باريس

الحكومة الفرنسية تتهم ايران بالتخطيط لعمل ارهابى قرب باريس

    اتّهمت الحكومة الفرنسية وزارة المُخابرات الإيرانية بالتخطيط لاعتداء قرب باريس تمّ إحباطه، كان يستهدف تجمعا لمعارضين إيرانيين، شهر يونيو الزمن الفائت، وقرّرت فرض جزاءات على اهتمامات إيرانية في الجمهورية الفرنسية، في اتهام سارعت طهران لنفيه.
    وتحدث مصدر دبلوماسي فرنسي، يوم الثلاثاء، طالبا عدم الكشف عن اسمه إن «تحقيقا طويلا ودقيقا ومفصلا لأجهزتنا سمح بـ التوصّل بوضوح ودون أي لبس إلى تحميل وزارة المُخابرات الإيرانية مسؤولية الإستراتيجية لمشروع الاعتداء» مقابلّ تجمّع لحركة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضون في فيلبنت قرب باريس.

    وقبل ساعات من صدور ذلك الموقف كانت السلطات الفرنسية أفصحت تجميد أصول إدارة الأمن الداخلي في وزارة المُخابرات الإيرانية في الجمهورية الفرنسية، إضافة إلى ذلك أصول إيرانيين اثنين.

    وجرى اعتقال 3 أفراد، الصيف الزمن الفائت، بينهم دبلوماسي إيراني، في محيط التقصي بخصوص ذلك الاعتداء الذي تم إحباطه.

    بدوره، صرح المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي،: «مرة ثانية ننفي بشدة تلك الاتهامات وندين اعتقال دبلوماسي إيراني وندعو إلى تدشين سراحه مباشرة».
    .
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اخبار المصدر 7 .

    إرسال تعليق