اخبار اليوم : حظر تجوال في تشيلي.. وتفريق متظاهري “هونج كونج”

0

أعلن الجنرال خافيير إيتورياجا ديل كامبو، المسئول عن أمن سانتياجو، عاصمة تشيلى، حظر التجوال فى المدينة التى تشهد احتجاجات واسعة، بعد يومين من أعمال شغب، رداً على رفع الحكومة أسعار تذاكر المترو، ما دفع السلطات لاستدعاء قوات الجيش للنزول إلى الشوارع لحفظ الأمن العام.

وقال «إيتورياجا» إن حظر التجوال الكامل سيسرى على المدينة من العاشرة مساء حتى السابعة صباحاً بالتوقيت المحلى، وأضاف: «ندعو الجميع إلى العودة إلى منازلهم لتقييم الإجراءات التى أعلنتها الحكومة».

وأدت مواجهات عنيفة بين الأمن والمحتجين إلى إغلاق محطات إحدى أكبر شبكات الأنفاق فى أمريكا الجنوبية.

وقبل إغلاق المحطات أُطلقت دعوات لصعود القطارات بلا بطاقات، احتجاجاً على رفع سعرها من 800 إلى 830 بيزوس فى ساعات الازدحام، وذلك بعد زيادة أولى، عشرين بيزوس، فى يناير الماضى.

وفى هونج كونج، استخدمت الشرطة خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين المطالبين بالديمقراطية، والذين تحدوا السلطات بمسيرة غير مرخصة، أمس، شارك فيها أعداد كبيرة للتعبير عن غضبهم بعد اعتداءات عنيفة أدت إلى إصابة ناشطَين خلال الأسبوع الجارى.

وكانت السلطات منعت التجمع الذى نُظم فى حى «تسيم شا تسوى»، الذى يشهد كثافة سكانية كبيرة والمعروف بمحلاته التجارية وفنادقه، واحتجت بـ«الأسباب الأمنية» بعد المواجهات العنيفة بين قوات الأمن والشريحة الأكثر تشدداً من المتظاهرين.

“كتالونيا” تطلب التفاوض مع الحكومة الإسبانية حول الاستقلال: “العنف لن يكون سبيلنا”

وفى كتالونيا، دعا رئيس الإقليم، كيم تورا، الحكومة المركزية الإسبانية إلى التفاوض غير المشروط، بعد احتجاجات عنيفة استمرت خمسة أيام أعقبت الحكم بسجن قياديَّين انفصاليين فى الإقليم، وقال «تورا»، المؤيد لانفصال الإقليم عن إسبانيا: «نحث رئيس الوزراء على أن يحدد اليوم موعداً لنجلس إلى طاولة التفاوض بلا شروط.. إنها مسئوليته وواجبه»، مشيراً إلى أن الأحداث الأخيرة لا تعكس الطبيعة السلمية لحركة استقلال كتالونيا، وتابع: «العنف لم ولن يكون سبيلنا، لا فى برشلونة ولا تاراجونا ولا ييدا ولا جيرونا»، فى إشارة إلى المدن التى شملتها الاضطرابات مؤخراً.

أخبار قد تعجبك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.