اخبار الرياضة - تشيليتش يطيح بدجوكوفيتش وموراي قريب من الصدارة

0 تعليق 11 ارسل لصديق نسخة للطباعة
اخبار الرياضة -

أطاح الكرواتي مارين سيليتش بالصربي نوفاك دجوكوفيتش حامل اللقب في السنوات الثلاث الماضية بفوزه عليه 6-4 و7-6 (7-2) مساء اليوم الجمعة في الدور نصف النهائي لدورة باريس الدولية في كرة المضرب، آخر دورات الألف نقطة للماسترز.

وكان دجوكوفيتش بات الموسم الماضي أول لاعب يفوز بهذه الدورة أربع مرات (فاز بها أيضاً عام 2009) وأول لاعب أيضاً يحرز 6 دورات ماسترز للألف نقطة في العام ذاته.

وهو الفوز الأول لتشيليتش على دجوكوفيتش في 15 مباراة جمعت بينهما، واحتاج إلى ساعة و4 دقيقة لتحقيقه.

ويلتقي تشيليتش في الدور نصف النهائي مع الأميركي جون إيسنر الذي كان أول المتأهلين إلى هذا الدور بفوزه على مواطنه جاك سوك 7-6 (8-6) و4-6 و6-4.

وأسدى تشيليتش خدمة كبيرة إلى البريطاني أندي موراي الثاني والذي بلغ دور الأربعة بتغلبه على التشيكي توماس برديتش السابع 7-6 (11-9) و7-5 وبات على بعد فوز واحد من انتزاع صدارة التصنيف العالمي من دجوكوفيتش.

ودخل دجوكوفيتش الدورة وهو مهدّد بفقدان صدارة التصنيف العالمي بعد 122 أسبوعاً مكث فيها على عرش كرة المضرب.

واقترب موراي من دجوكوفيتش في صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين، وبات الفارق بينهما 1915 نقطة مطلع الأسبوع الحالي بعد تألقه بشكل لافت في الآونة الأخيرة بظفره بثلاثة ألقاب متتالية في بكين وشنغهاي وفيينا رافعاً رصيده إلى 42 لقباً في مسيرته الاحترافية.

ودخل موراي دورة باريس باحتمالين لتجريد دجوكوفيتش من الصدارة، الأول إذا توّج بلقب الدورة ولم يبلغ الصربي مباراتها النهائية، والثاني في حال بلوغه المباراة النهائية وفشل دجوكوفيتش في بلوغ دور الأربعة، وهو بات قريباً من استغلال الاحتمال الثاني حيث يكفيه الفوز على منافسه بين الكندي ميلوش راونيتش الرابع والفرنسي جو ويلفريد تسونغا الحادي عشر ليتربع الصدارة.

وعانى موراي الأمرّين للتغلب على برديتش واحتاح إلى ساعتين للتخلص منه وإزاحته من المنافسة على البطاقة الثامنة الأخيرة المؤهلة إلى بطولة الماسترز المقررة في لندن من 13 إلى 27 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي.

وكان برديتش بحاجة إلى بلوغ دور الأربعة لضمان تواجده بين الثمانية الكبار الأسبوع المقبل.

وانحصرت المنافسة على البطاقة الأخيرة بين تسونغا والنمسوي دومينيك تييم الذي كان خرج من الدور الثاني أول من أمس لكنه لا يزال يملك حظوظاً في التأهل كونه الأفضل تصنيفاً من تسونغا وسيخرج النمساوي خالي الوفاض في حال توّج الفرنسي باللقب.

وهو الفوز العاشر لموراي على برديتش في 16 مباراة جمعت بينهما حتى الآن.

 


السابق كونتا تصعد للدور قبل النهائي ب

اقرأ

التالي

أخبار ذات صلة

0 تعليق