عاجل

اخر الاخبار اليوم هاجم اللواء هيثم قاسم.... : أول اعتراف علني من قبل المخلوع صالح بالهزيمة العسكرية وخسارة معسكر خالد

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ


.
اقر الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، يوم الاثنين، بسقوط معسكر خالد الاستراتيجي غرب تعز في يد قوات الجيش الوطني، مستجديا مقاتليه بالصمود ..

حيث وجه صالح اليوم رساله الى مقاتليه في بقية الجبهات لمطالبتهم بالصمود في وجه قوات الجيش ، محذرا اياهم من أن التراجع أو الإستسلام فسيكون مصيرهم الذبح والقتل بحسب ما زعم به صالح بانه وقع مؤخرا في معسكر خالد ..

حيث قال : " وأخيراً ما حصل للأبطال المقاتلين في معسكر خالد بن الوليد من تنكيل وإهانة.. ثم دفنهم أحياء" ..

وهو اقرار صريح من صالح بالهزيمة التي تلاقها قواته وآخرها سقوط معسكر خالد في يد قوات الجيش والمقاومة الجنوبية خلال الاسبوع الحالي ..

وحاول صالح في رسالته تخويف مقاتليه من مصيرهم في حالة تكرار هذه الهزيمة ، وهو ما يدل - بحسب مراقبين-، على مدى الانكسار الذي يعشيه الرجل عسكريا عقب سقوط معسكر خالد ..

اللافت في خطاب صالح هو هجومه العنيف على قائد عمليات الساحل الغربي، اللواء هيثم قاسم طاهر، بشكل غير مباشر بقوله ان ما حصل في معسكر خالد هو من انتقام من القيادات التي هزمت في حرب 94 في اشارة لهيثم قاسم الذي كان يشغل وزير دفاع الوحدة آنذاك ..!

رسالة صالح والتي نشرها على حسابه الرسمي بالفيس بوك، تعكس الحالة النفسية التي يعشيها الرجل لما يمثله سقوط معسكر خالد من هزيمة عسكرية كبرى ..!

أخبار ذات صلة

0 تعليق