اخبار اليمن محافظ صنعاء يلتقي مشائخ ووجهاء همدان وأرحب ويؤكد على تكاتف قبائل الطوق

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أكد اللواء عبدالقوي شُريف محافظ محافظة صنعاء على مواصلة الدور الوطني لقبائل طوق العاصمة صنعاء في مساندة الشرعية وقواتها المسلحة التي تخوض المعارك مع الانقلابيين شرقي صنعاء، والحفاظ على مناطقهم وأبنائهم من استغلالهم والتغرير بهم لمواجهة قوات الجيش الوطني.
 
وقال شريف "نهيب بالجميع وبقبائل الطوق وأبناء محافظة صنعاء بقبائلها السبع خاصة تحمل مسؤولياتهم وتعزيز تفاعلهم وبذل الجهود جنبا إلى جنب مع قوات الشرعية للخلاص من الوضع المزري الذي لحق بالبلاد بسبب المليشيا الانقلابية التي أوصلت الآلام والأضرار والمعاناة والفقر والمرض والدمار إلى كل بيت".
 
وأشار إلى الرهان أيضا على قيادات ومشائخ وشباب صنعاء الذين يعانون الويلات في صنعاء وعلى العقلاء في حزب المؤتمر الشعبي العام والذين لا يمكن أن يكونوا راضين أو قابلين بالوضع الذي تعيشه صنعاء وما لحق بها وبمؤسسات الدولة ومواردها على يد الانقلابيين.
 
وقال المحافظ في لقائه بوجهاء وقيادات من مديرية همدان بحضور وكيل المحافظة عادل الصبري إن همدان وأبناءها دوما في صف الجمهورية والدولة، وإن التاريخ سيسجل أدوارهم وتضحياتهم في أنصع صفحاته.

وفي اللقاء تحدث مشائخ ووجهاء همدان عن الوضع في المديرية ودورها في صف الشرعية دفاعا عن الوطن والدين والعرض والشرعية.
 
وعبروا عن تقديرهم لاهتمام المحافظ وقيادة السلطة المحلية وما يبذلونه وقربهم من المجتمع والتعاون لإسقاط الانقلاب وتحرير صنعاء.
 
وأكد مشائخ ووجهاء همدان على دعمهم ومساندتهم لقيادة السلطة المحلية في مختلف المراحل والظروف.
 
وفي لقائه بمشائخ ووجهاء مديرية أرحب أشاد المحافظ شريف بتضحيات أبناء أرحب واستبسالهم في مواجهة الانقلابيين والذين كان لهم السبق في هذا الشرف وقدموا التضحيات من دمائهم وأموالهم وما زالوا.
 
وأكد شريف بأن هذا الدور الكبير ليس بجديد على أبناء أرحب وأن ذلك امتدادا لمواقفهم ودورهم منذ  ثورة 26 سبتمبر  وحتى اليوم.
 
وشدد المحافظ على وحدة الصف والتآزر حتى إنهاء الانقلاب وعودة الشرعية والدولة والنظام والقانون وعودة المشردين والمهجرين والنازحين لديارهم ومناطقهم.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع الموقع اليمني

أخبار ذات صلة

0 تعليق