اخبار اليوم فاق آينشتاين و هوكينغ.. طفل بريطاني يحقق أعلى نتيجة ممكنة في إختبار الذكاء

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أخبار الآن | دبي - الإمارات العربية المتحدة 

سجل فتى بريطاني من أصول هندية معدل ذكاء أعلى من اثنين من أبرز علماء الفيزياء في التاريخ، وهما الألماني ألبرت آينشتاين والبريطاني ستيفن هوكينغ.

ويُحدد قياس الذكاء المعياري عند 140 درجة، لكن الفتى أرناف شارما البالغ من العمر 11 عاما حصل على 162درجة، وهي أقصى نتيجة يمكن تحقيقها في الاختبارات المكتوبة. وتفوق شارما بنقطتين كاملتين على كل من عالم الفيزياء النظرية الألماني المولد آينشتاين، وعالم الفلك البريطاني الشهير هوكينغ.

واجتاز أرناف شارما -وهو من مدينة ريدينج في إنكلترا اختبار الذكاء المعروف بصعوبته دون تحضير مسبق، ودون أن يدرك الكيفية التي سيكون عليها الامتحان قبل الجلوس لأدائه، وفقا  لصحيفة إندبندنت البريطانية.

إقرأ: لهذه الأسباب.. محكمة نمساوية تسمح بمصادرة المنزل الذي ولد فيه "هتلر"

وقال شارما بثقة إن "الاختبار الذي تنظمه جمعية منسا الدولية من الصعوبة بحيث لن يستطيع كثيرون اجتيازه".وأضاف "اختبار الذكاء استغرق مني نحو ساعتين ونصف الساعة. وجلس معي سبعة أو ثمانية أشخاص، كان من بينهم طفلان والبقية من البالغين".

وأكد شارما المنحدر من أصول هندية أنه لم يكن قلقا قبل جلوسه للامتحان، قائلا "لم أقم بأي تحضير أبدا لكنني لم أكن متوترا. عائلتي فوجئت لكنها سُرّت كثيرا عندما أخبرتها بالنتيجة".

إقرأ: نجوم كرة القدم يجتمعون في حفل زفاف ميسي

يقول أرناف شارما إن هواياته المحببة إلى نفسه هي برمجة الحاسب وممارسة رياضة تنس الريشة والعزف على البيانو والسباحة والمطالعة، كما أنه يتمتع بدراية غير عادية بالأماكن الجغرافية فهو يعرف أسماء كل عواصم العالم.

وتعتبر جمعية منسا الدولية -التي أُنشئت عام 1946- أشهر وأقدم مؤسسة تقبل في عضويتها الأفراد ذوي نسبة الذكاء المرتفعة، وتنتشر فروعها في ثمانين دولة حول العالم، وتضم في عضويتها أكثر من مئة ألف شخص، وهي تشرف وتصدق على اختبارات الذكاء..

كذلك يمكنكم متابعة أخبار الآن ومن أبرزها: 

بعد محاصرة داعش بالموصل.. خطة لاستعادة الحويجة وتلعفر

أخبار ذات صلة

0 تعليق