عاجل

الاخبار اليوم السبت 24 6 2017 اخر اخبار اليوم اليمن: لجنة تقصي حقائق عن مزاعم بوجود سجون سرية تديرها الإمارات

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار المصدر 7 تقدم قالت حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور السبت إنها شكلت لجنة لتقصي الحقائق حول تقارير تفيد بأن الإمارات تدير سجونا سرية في جنوب تنتهك فيها أبسط حقوق الإنسان. في حين نفت الإمارات ذلك معتبرة أن الاتهامات هي محاولة لتشويه سمعة التحالف العربي الذي يسعى إلى إنقاذ الشعب اليمني.

 شكلت حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي السبت لجنة للتحقيق في تقارير تفيد بأن قوات تدعمها دولة الإمارات تدير سجونا سرية في جنوب اليمن حيث يخضع المعتقلون للتعذيب والانتهاكات.

والإمارات عضو في التحالف العربي بقيادة الذي تدخل في الحرب الأهلية اليمنية عام 2015 لصد قوات جماعة الحوثي المدعومة من إيران بعد أن دفعت هادي للخروج من البلاد.

وتمكنت حكومة هادي من استعادة بعض المناطق في الجنوب . وتتخذ  الحكومة من عدن مقرا لها لكن الحوثيين ما زالوا يسيطرون على معظم الشمال بما في ذلك العاصمة صنعاء. وتتعلق تقارير السجون السرية التي يخضع المعتقلون فيها لانتهاكات بمناطق في الجنوب تغلبت فيها القوات الإماراتية وحلفاؤها على متشددي تنظيم "القاعدة" الذين استغلوا الحرب لاكتساب مناطق نفوذ وسيطرة لهم.

اعتقال تعسفي واختفاء قسري في عدن

وقالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الأسبوع الماضي إنها وثقت حالات 49 شخصا بينهم أربعة أطفال وقالت إنهم تعرضوا للاعتقال التعسفي أو الاختفاء القسري في عدن وحضرموت العام الماضي. وصرح رئيس الوزراء اليمني أحمد بن دغر  بتشكيل لجنة من ستة أشخاص برئاسة وزير العدل للتحقيق في "ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان في المناطق المحررة". ونص الأمر الذي حمل تاريخ 22 يونيو /حزيران على أن تباشر اللجنة عملها "من تاريخ اليوم وترفع تقريرها إلى دولة رئيس الوزراء خلال مدة 15 يوم من تاريخه".

ومهام اللجنة هي "النظر في الادعاءات المتداولة حول الانتهاكات لحقوق الإنسان في المناطق المحررة وتقترح الردود الممكنة على تلك الادعاءات ووضع آلية لمعالجة وحل أي إشكاليات مستقبلية بهذا الخصوص".

وذكر تقرير منظمة "هيومن رايتس ووتش" أن قوات أمن تدعمها الإمارات ألقت القبض على 38 على الأقل من المعتقلين.
وقالت سارة ليا ويتسون وهي مديرة الشرق الأوسط بالمنظمة في بيان "لا تحارب الجماعات المتشددة كالقاعدة أو داعش بإخفاء عشرات الشبان وزيادة عدد الأسر التي فقدت أحبة لها في اليمن باستمرار". وأضافت أن الإمارات تدير سجنين على الأقل من بين 11 سجنا غير رسمي توصل باحثون إليهما بينما تدير قوات أمن يمنية تدعمها الإمارات باقي السجون.

الإمارات تنفي

ونفت وزارة الخارجية الإماراتية أمس الجمعة إدارة أي سجون سرية في اليمن ووصفت الاتهامات بأنها محاولة "لتشويه سمعة التحالف الذي تدخل أصلا في اليمن من أجل إنقاذ الشعب اليمني". وأضافت في بيان "هذا الأمر من اختصاص السلطات الشرعية اليمنية فيما تقوم قوات التحالف بتوفير التدريب اللازم للكوادر اليمنية وفقا لأفضل الممارسات القانونية".

 

فرانس24/ رويترز
 

نشرت في : 24/06/2017

أخبار ذات صلة

0 تعليق