بدء تشغيل تقاطع محور روض الفرج مع الطريق الدائرى لتسهيل المرور فى العيد

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم كتب أحمد حسن

فتحت شركة المقاولون العرب، تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، اليوم السبت، مطلع ومنزل لربط محور روض الفرج مع الطريق الدائرى، وذلك للتسهيل على المسافرين فى العيد.

 

وفى هذا الإطار، قال المهندس محسن صلاح، رئيس شركة المقاولون العرب، إن الشركة بذلت جهدا كبيرا بالتعاون مع الهيئة الهندسية من أجل الانتهاء من مرحلة تقاطع محور روض الفرج مع الطريق الدائرى، التى تشمل فتح مطلع بعرض 4 حارات للقادم من الدائرى باتجاه الجيزة إلى طريق الإسكندرية الصحراوى، إذ يمكنه استخدام محور روض الفرج حتى الوصول إلى طريق الإسكندرية الصحراوى عند الكيلو 39، وذلك للمتجه إلى مدينتى 6 أكتوبر والشيخ زايد وطريق الإسكندرية الصحراوى ومدينة الإسكندرية والساحل الشمالى ومطروح.

 

وصرح "صلاح"، بأنه تم افتتاح المنزل للقادم من طريق الإسكندرية الصحراوى باتجاه الطريق الدائرى فى اتجاه شبرا والمرج وطريق الإسكندرية الزراعى، ذاكرا أن المسافة من تقاطع الدائرى حتى طريق الإسكندرية الصحراوى تبلغ 29 كيلو مترا، ومن ثم فإن استخدام محور روض الفرج يختصر الوقت ويوفر فى استهلاك الوقود، ويعتبر طريقا بديلا لمحور 26 يوليو الذى من شأنه تخفيف الضغط المرورى.

 

يشار إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسى كان قد افتتح المرحلة الأولى لمحور روض الفرج، التى تمتد من الطريق الدائرى حتى طريق الإسكندرية الصحراوى، وتجرى حاليا أعمال المرحلة الثانية من المحور، التى تتكون من اتجاهين عبارة عن 6 حارات مرورية لكل اتجاه، بطول 13.5 كيلو مترا شاملة 6 منازل ومطالع بالمظلات، و8 مطالع ومنازل بالدائرى، وتحويل المرافق وجميع أعمال الطرق والإنارة. 

 

وأوضح المهندس أحمد العصار، عضو مجلس الإدارة، أنه سبق افتتاح ربط الطريق الدائرى فى الاتجاه القادم من الطريق الزاراعى إلى محور 26 يوليو مع محور روض الفرج، خلال 120 يوما فقط، وتم ربط الاتجاه الثانى من الطريق الدائرى مع محور روض الفرج لخدمة القادم من الطريق الزراعى إلى الإسكندرية.

 

وفى السياق نفسه، أشار المهندس طارق صقر، عضو مجلس إدارة شركة المقاولين العرب، إلى أن أعمال الطرق بدأت بتاريخ 10 يونيو 2017، وبلغ مسطحها 40 ألف متر مربع، وبلغ وزن الخلطة الأسفلتية حوالى 13 ألف طن، لتنفيذ الطبقة الرابطة.

 

من جانبه، أشار المهندس خالد عيسى، رئيس قطاع التصنيع، إلى أنه تم تصنيع البواكى المعدنية بطول 58 مترا للواحدة، وذلك فى الورش المركزية لشركة المقاولين العرب، وعددها 21 "كمرة" تم تركيبها خلال أسبوع، وبلغ وزن الكمرة الواحدة 85 طنا، وأوضح المهندس طارق خضر، رئيس قطاع التشييد، أنه تم استخدام كمية من الخرسانة المسلحة تبلغ 64 ألف متر مكعب، وحوالى 17 ألف طن حديد تسليح.

 

يُذكر أن المحور يتكون عند بدايته فى الخلفاوى من 3 مطالع، منها مطلعان من كورنيش النيل وآخر من شارع سعد سليم بشبرا، و3 منازل منها منزل يؤدى لترعة الإسماعيلية حتى محطة الكهرباء ومنزلين لشارع دولتيان حتى كوبرى أبو وافية، وينقسم الكوبرى لثلاثة أجزاء، الأول هو الكوبرى المار أعلى النيل الشرقى وسيكون معلقا على عمودين بارتفاع 94 مترا تتدلى منهما كابلات ضخمة تصل أوزانها إلى 1000 طن، لحمل الكوبرى على غرار كوبرى 6 أكتوبر المعلق بمنطقة غمرة، وهو بطول 540 مترا وعرض 66 مترا، وسيعد من أكبر الكبارى المعلقة عرضا فى العالم، أما الجزء الثانى فعبارة عن كوبرى مار أعلى النيل الغربى والجزء الثالث يمر أعلى جزيرة الوراق، وكلاهما سيكونان كوبريين خرسانيين ويتم تنفيذهما بنظامى الكمر سابق الصب والعربات المتحركة.  

 

ويجرى إنشاء كوبرى النيل الشرقى على 8 قواعد خرسانية بينها قاعدتان رئيسيتان و6 قواعد مساعدة، وذلك فى نهر النيل بفرعيه، إلى جانب 3 قواعد على جزيرة الوراق، كل قاعدة يتم صبها من خلال 80 خازوقا بقطر مترين وعمق 47 مترا تحت سطح النيل، إذ يتحمل الكوبرى أوزانا ثقيلة تصل إلى 120 طنا، وسيبلغ ارتفاعه 14 مترا أعلى سطح النيل، لتيسير الحركة النيلية وعبور أكبر البواخر بسهولة، وقد نفذت الشركة أيضا إلى جانب عملها فى المرحلة الثانية "كوبرى" أعلى تقاطع طريق محور روض الفرج عند الكيلو 39 بطريق القاهرة الإسكندرية الصحراوى.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق