عاجل

الاخبار اليوم زعيم الحزب الديمقراطي الألماني: ترامب وأردوغان يتصرفان كحكام مستبدين

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم قال مارتن شولتس زعيم الحزب الديمقراطي الاشتراكي الألماني إنه يجب على الاتحاد الأوروبي أن يصبح أقوى ردا على تراجع الديمقراطية في الولايات المتحدة وروسيا وتركيا.

وقال شولتس في تصريحات نُشرت، اليوم، إن الرؤساء الأمريكي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب إردوغان يتصرفون "كحكام مستبدين".

وقال شولتس وهو رئيس سابق للبرلمان الأوروبي لصحيفة باسور نيو بريس الألمانية "من المهم الآن إعادة تجديد شباب أوروبا وجعلها أقوى. ليس فقط من خلال الكلام ولكن من خلال سياسات محددة أيضا".

وتستضيف المستشارة أنجيلا ميركل زعماء مجموعة العشرين في اجتماع قمة في هامبورج يومي السابع والثامن من يوليو حيث من المتوقع أن يكون تعهد ترامب بإعادة التفاوض على اتفاقيات تجارية وجعلها أفضل بالنسبة للولايات المتحدة من بين أكثر الموضوعات إثارة للخلاف على جدول الأعمال.

والاعتراض على برنامج ترامب الحمائي أحد المجالات التي يتفق فيها شولتس وميركل. واتهم شولتس ترامب الشهر الماضي بتدمير القيم الغربية وبتقويض التعاون الدولي.

وقال"هناك البعض في مجموعة العشرين يتصرفون كحكام مستبدين: الرئيس التركي إردوغان والرئيس الروسي بوتين وأيضا الرئيس الأمريكي ترامب".

ويأتي الحزب الديمقراطي الاشتراكي خلف الاتحاد الديمقراطي المسيحي الذي تتزعمه ميركل وحليفه الاتحاد الاجتماعي المسيحي البافاري بأربعة عشر نقطة مئوية وذلك قبل ثلاثة أشهر من إجراء انتخابات عامة في 24 سبتمبر.

ويريد ترامب أن تعزز ألمانيا والحلفاء الأوروبيون الآخرون مساهماتهم الدفاعية في حلف شمال الأطلسي . وانتقد أيضا الفائض التجاري الألماني الضخم مع الولايات المتحدة.

وقالت ميركل الأسبوع الماضي إن الأسواق المفتوحة والتجارة الحرة من الأمور الرئيسية التي تركز عليها ألمانيا خلال رئاستها لمجموعة العشرين.

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق