محمد الغول: بعض معارضى اتفاقية تعيين الحدود يقومون بدور مدفوع الأجر

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم كتبت نورا فخرى

قال النائب محمد الغول، وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، إن هناك نوعين من معارضى اتفاقية تعيين الحدود بين والمملكة العربية ، أولهما مسيس، ورغم علمه تمام العلم بصحة الاتفاقية، يقوم بدور مدفوع الأجر، لزعزعه الاستقرار أو تحقيق مكسب شخصى، والثانى متأثر بسبب ما يروج ضد الاتفاقية، متابعا: "أقول لمن يخوّن مجلس النواب، لا داعى لاستمرار المزايدات".

 

وأضاف "الغول"، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، أنه طالما كانت الأصوات الرافضة لاتفاقية تعيين الحدود، ممثلة فى الدكتور محمد البرادعى، المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، وحمدين صباحى مؤسس حزب الكرامة، بدعواتهم لتخوين المجلس والتظاهر ضد الاتفاقية، فإن هذا أكبر دليل على لنا أننا ماضون على الطريق الصحيح، خاصة أن اتجاهاتهم معروفة، على حد قوله. 

 

وتابع وكيل لجنة حقوق الإنسان، أن عدم تعاطى المواطنين، لا سيما الشباب مع دعوات التظاهر ضد اتفاقية تعيين الحدود دليل على تطور العقل الجمعى للشعب المصرى، وأنه اكتسب خبرة سياسية، لافتا إلى أن صحة موقف مجلس النواب، وتمكن الدولة من السيطرة على الأمر، أحبطا المؤامرة التى كانت تحاك بهدف إسقاط مؤسسات الدولة وقلب الشارع على مجلس النواب، الذى يتمثل فى التحريض ضد البرلمان بدعوى عدم احترامة القضاء، وترديد الشائعات حوله، واتهامه بالخيانة وبيع الأرض، مختتما بالقول: "أرجو أن يعى الشعب المؤامرة التى تحاك، فنحن فى مرحلة صعبة، ويجب الانتباه". 

أخبار ذات صلة

0 تعليق