الارشيف / اخبار

اخر الاخبار - مصير أسعار الدواء بعد تعويم الجنيه

اخر الاخبار -
What's App Share

قال الدكتور أسامة رستم، نائب رئيس غرفة صناعة الأدوية، إنه يرحبون بقرار البنك المركزي، لأن الاقتصاد المصري يمر بأزمة، ويحتاج لقرارات شجاعة، مشيرًا إلى أن قرار “المركزي” بتحرير سعر الجنيه أمام العملات الأجنبية، سيكون له تأثير إيجابي على كثير من القطاعات، لكنه سيؤثر سلبياً على قطاعات أخرى.

أكد “رستم”، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي محمد الدسوقي رشدي، مقدم برنامج “قصر الكلام”، الذي يُعرض على قناة “النهار one”، أن قرار تعويم الجنيه سيؤثر بالسلب على أسعار الأدوية، وسيجعل سعر تكلفة الأدوية، أكبر من سعر بيعها للمواطن.

أوضح أن الدواء سلعة تختلف عن أي سلع أخرى ، وأنه السلعة الوحيدة في مصر المسعرة جبرياً، وغير مدعومة من الدولة، ومنتج الدواء لا يستطيع تغيير السعر الجبري إلا بعد موافقة وزارة الصحة.

ولفت إلى أن كثير من الأدوية الموجودة في السوق مسعرة منذ فترات طويلة، وسعرها ثابت، لم يتغير منذ أن كان الدولار، سعره في حدود ثلاث أو أربع جنيهات مصرية، ولكن الأن الدولار سعره أصبح في حدود 14 جنيه.

طالب نائب رئيس غرفة صناعة الادوية، الجهات المختصة بدعم صناعة الدواء في مصر ، وأن يقدموا دعم كافي، بحيث يغطي تكلفة إنتاج الأدوية، حتى لا يضطروا لرفع أسعارها على المواطن.

" frameborder="0">

What's App Share

قد تقرأ أيضا