عاجل

اخبار اليوم روحاني: الاتفاق النووي ساعد على زيادة مبيعات النفط 

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

أخبار الآن | دبي - الإمارات العربية المتحدة (عبدالرازق الطيب)

ينتظر الرئيس الحالي حسن روحاني موعد الانتخابات بفارغ الصبر، ممنياً نفسه بأن تترجم توقعات الإصلاحيين على أرض الواقع، فتمتد فترة بقائه لأكثر من الشهر المتبقي من فترة رئاسته الأولى. وتحظى برامج روحاني بتأييد تحالف المصالح المشتركة بين المعتدلين والإصلاحيين . و ينتقد الرئيس الإيراني حسن روحاني تدخل الحرس الثوري في الأمور المتعلقة باقتصاد البلاد و رفضه للاتفاق النووي للاتفاق النووي الايراني.


 في موقف نادر وجه الرئيس الإيراني حسن روحاني المرشح لولاية ثانية في الانتخابات التي ستجري 19 مايو المقبل انتقادات للحرس الثوري الإيراني واتهمه بمحاولة تخريب الاتفاق النووي مع القوى الكبرى .

وقال روحاني خلال مناظرة تلفزيونية جمعت المرشحين الستة للرئاسة ان الحرس الثوري يقوم بكتابة شعارات معادية على الصواريخ  لعرقلة الاتفاق النووي. 
وانتقد الرئيس الإيراني حسن روحاني، بشدة منافسيه الرئاسيين المحافظين، الذين صبوا غضبهم على الاتفاق النووي الإيراني الذي أبرم مع الغرب، واتهم الحرس الثوري بالعمل على نسف هذا الاتفاق عبر برنامجه للصواريخ الباليستية.
وأضاف انه في الوقت الذي كان يتفاوض الدبلوماسيون الايرانيون مع مجموعة دول 5+1  كان المحافظون يتصرفون كأعداء للشعب الايراني .
كما اتهم المرشح المحافظ، محمد باقر قاليباف، بإطلاق حملات دعائية تسيء للفريق المفاوض النووي، عبر نشر لوحات دعائية في العاصمة طهران.

و قال الرئيس روحاني إن الاتفاق ساعد على زيادة مبيعات النفط وإعطاء إيران دوراً محورياً في الدبلوماسية الإقليمية. 
كما قال إن العديد من الإنجازات تمت في قطاع النفط والعقوبات وأشار إلى أنه من المهم أن يعرف الشعب ماذا سيفعل المرشحون للرئاسة في الاتفاق النووي، وكيف سيتعاملون مع العالم بخصوص الاتفاق".

و كان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف قد قال في وقت سابق الأربعاء أمام حشد من المعلمين في العاصمة الإيرانية طهران إن الهجوم على السفارة بطهران، مطلع العام الماضي، كان حماقة تاريخية وخيانة من جانب المهاجمين.

وأضاف ظريف ان ايران كانت في ذلك الوقت على وشك الاتفاق النووي مع مجموعة 5+1 وحدث أمران مهمان الأول الهجوم على السفارة والثاني أسر عشرة جنود أمريكيين في الخليج. موجها اصابع الاتهام الى المحافظين و الحرس الثوري الايراني الرافضين لهذا الاتفاق.

 

إقرأ أيضاً:

روحاني حمل الحرس الثوري مسؤولية تردي الاقتصاد في ايران

تقرير: إيران تسجل ثاني فائض تجاري في 37 عاماً

أخبار ذات صلة

0 تعليق