اخر الاخبار اليوم شاهد أول صورة من داخل معسكر خالد بن الوليد بتعز .. الجيش يطرق أبوابه

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

 

 تداول ناشطون صورا لمعسكر خالد بن الوليد الواقع في مفرق المخاء على السواحل الغربية لمحافظة تعز.
 
وتظهر الصور حجم الدمار الذي لحق بالمعسكر لشدة المعارك وايضا قصف وغارات طيران التحالف العربي التي تقوده في ، على ثكنات المعسكر التي تسيطر عليه المليشيات الانقلابية.
 
وكانت مصادر خاصة أكدت لـ مسند للأنباء" أن معسكر "خالد بن الوليد" تعرّض لعشرات الغارات المكثفة من طائرات التحالف العربي اليوم الثلاثاء، تمهيداً لاجتياحه من قبل قوات الجيش الوطني.
 
وبحسب المصادر فقد شهدت منطقة جبل النار وما جاورها من تباب اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش والمتمردين الحوثيين، تمكنت على إثر ذلك من تحرير جزء كبير منها، والاقتراب بشكل كبير من المعسكر، في حين قالت مصادر محلية أن الجيش استطاع الوصول الى مشارف المعسكر من الجهة الغربية.
 
وكان الحوثيون قد اتخذوا من معسكر "خالد" منطلقاً لوابل من القذائف والصواريخ باتجاه مدينة المخا التي حررها الجيش مؤخراً، ما تسبب في وقوع ضحايا.
 
وفي السياق تمكنت قوات الجيش الوطني، اليوم الثلاثاء، من تحرير منطقة "نابطة" الواقعة غرب معسكر خالد بن الوليد.
 
وبحسب مصادر عسكرية، فإن قوات الجيش الوطني تمكنت اليوم من التفوق في الهجوم الذي شنته على مواقع المليشيات الحوثية وقوات المخلوع صالح في منطقة "نابطة" وسيطرت عليها بشكل كامل.
 
وفي يختل تقدمت قوات الجيش الوطني مسافة 8 كيلو مترات باتجاه محافظة الحدية في المناطق التي تتبع محافظة تعز بحسب مصادر عسكرية ميدانية.
 
ويشكل تحرير المعسكر أهمية استراتيحية ونقطة محورية في عمليات التحرير مستقبلاً، نظراً لموقعه في الخاصرة الغربية لمدينة تعز، وباستكمال تطهيره يصبح بإمكان الجيش التوغل في مناطق الحوثيين في "موزع"  ما يشكل ضربة قاصمة للمليشيات، التي قد تجد نفسها مضطرة للإنسحاب بشكل كلي من محافظة تعز، هذا فضلاً عن تأمين مؤخرة الجيش في المخا من عملية التفاف للحوثيين ما قد يؤدي بالتالي الى حصار القوات الحكومية المتقدمة باتجاه مدينة الخوخة شمالاً.

أخبار ذات صلة

0 تعليق