الجهاد الإسلامى : إعلان الليكود ضم الضفة لإسرائيل قرار حرب

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم كتب- هاشم الفخرانى

إضافة تعليق

أكد خالد البطش القيادى بحركة الجهاد الاسلامى أن فلسطين أرض عربية إسلامية رغم أنف حزب الليكود الحاكم فى إسرائيل ، مضيفا أن قراره بضم أراضي الضفة الغربية المحتلة هو عدوان استند لقرار الرئيس الأمريكى دونالد  ترامب بسرقة القدس من الأمة العربية والإسلامية.

وأضاف فى تصريح صحفي، تلقت اليوم السابع نسخة منه، أن حركة الجهاد تعتبر قرار حزب الليكود الحاكم بضم أراضي الضفة المحتلة هو إعلان حرب على كل تفاصيل الحياة اليومية للمواطن الفلسطيني بالضفة المحتلة وهو تأكيد صهيوني بأن مشروع التسوية قد وصل بهم إلى نهاية الطريق وحقق لهم ما يريدون سواء بشان القدس أو الضفة المحتلة .

وأوضح  أن الرد الفلسطيني على هذه القرارات هو تأكيدنا للسيادة الوطنية والشعبية عليها و تصعيد الانتفاضة الشعبية وكافة أشكال المقاومة لحماية الأرض والحقوق الثابتة لشعبنا الكنعاني الفلسطيني وإغلاق كافة طرق الضفة الغربية المحتلة بدأً بالطرق الالتفافية في وجه المستوطنين وجنود الاحتلال البغيض .

وشدد على أن حرب الإرادة التي نخوضها مع العدو ستنتهي بحرية لشعبنا وبطرد المحتل عن كافة فلسطين من بحرها إلى نهرها.

 

إضافة تعليق


أخبار ذات صلة

0 تعليق