عاجل

اخبار اليمن الرقيبي يلتقي رؤساء الشعب ومديري إدارات مكتب التربية لمناقشة اتجاهات العمل والانضباط الوظيفي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

 التقى صباح أمس الأخ محمد عبد الرقيب عبد الرحمن مدير مكتب التربية والتعليم في محافظة عدن في مكتب التربية والتعليم رؤساء الشعب ومديري الادارات في مكتب التربية والتعليم لمناقشة جملة من القضايا المهمة التي تصب في زيادة فاعلية العمل وتعزيز مبدأ الانضباط الوظيفي وكذا الالتزام بتنفيذ الخطط العملية الاستراتيجية لكل إدارة مع الالتزام برفع تقارير الانجاز وقياس الأثر وجدوى العمل وفي معرض حديثه أثناء اللقاء أكد على أهمية الحضور الإيجابي الفاعل والالتزام بمبدأ الانضباط الوظيفي كما أشار إلى حل أي تكدس وظيفي غير فاعل في مكتب التربية أو على مستوى إدارات التربية في المديريات وانزالهم إلى ميدان العمل والمباشرة العملية الفعلية.

 

والجدير بالإشارة أن الرقيبي قد وجه سابقا مديري الإدارات ورؤساء الشعب برفع بيانات واضحة دقيقة لطاقم الإدارات وكذا الشعب الفعالين وظيفيا والمحسوبين على الشعب والادارات دون فاعلية.

 

.ووجه إدارة شؤون الموظفين والكادر لتوزيعهم على مديريات المحافظة كلا حسب مديريته للعمل الميداني والمباشرة العملية الميدانية التي لالبس فيها. كما تطرق الرقيبي في معرض حديثه إلى المساعي الجادة لتوفير باصات نقل لموظفي المكتب وكذا ورش متنقلة للصيانة ، وفي مسعى جاد حث الرقيبي الجميع من حاضري اللقاء على ضرورة تجسيد مبدأ المسؤولية بروح عملية جادة ومسؤولة مؤكدا أن الإدارة فن وأمانة وعلى الجميع العمل بروح فريق العمل في سبيل إنجاز التكليفات والخطط العملية والاستراتيجية بأمانة وشرف المسؤولية ،

 

كما تطرق إلى طبيعة العمل التي أقر صرفها لموظفي 2011 وكذا طبيعة عمل الموظفين في مكتب التربية الذين لم يتوفقوا سابقا للحصول عليها وعمل مكتب التربية لحل هذه الحالة بالصورة المأمول انجازها. كما أكد على أهمية تجسيد مبدأ الثواب والعقاب والانضباط الوظيفي. وفي ختام حديثه استمع إلى الملاحظات والاسئلة التي ألقاها عليه الحاضرون وكانت تصب في بوتقة تفعيل العمل وحل العوائق والصعوبات التي تعترض عمل عدد من الإدارات والشعب مثل إدارة الصحة المدرسية وحاجتها لمكاتب عمل على مستوى المكتب والمديريات التي تعرضت مكاتبها للبسط العشوائي وكذا إدارة التنمية الشاملة وحاجتها إلى غرف مصادر في المدارس التي فيها ذوي الاحتياجات الخاصة ، وإدارة الوسائل والتقنيات وضرورة إنشاء وصيانة المختبرات المدرسية وإدارة انتاج الوسائل والمساعي الجادة إلى إنشاء مركز إنتاج الوسائل. .

 

وكذا إدارة الإعلام التربوي وتحقيق ماهدفت إليه خطة التطوير الإعلامي التربوي. .تلك الملفات وجملة الأسئلة أجاب عنها الرقيبي بروح المسؤولية وأوضح أن العام الجديد سيكون حافلا بالانجازات وحل جملة من الهموم وكذا الملفات التي قدمت إليه وفريق المتابعة والتنسيق والتنفيذ الذي يشرف عليه هو شخصيا مع الجهات المختصة. هذا وفي الختام أقر عددا من التكليفات لمتابعة الحالات التي شملتها واحتوتها الأسئلة والملاحظات حاثا المكلفين على سرعة الإنجاز ورفع تقارير قياس أثر المتابعة ومحصلة الإنجاز. ساد اللقاء جو من الشفافية والصراحة ومبدأ الشورى وحسن التشاور لما فيه الصالح التربوي والتعليمي والوطني العام.

من/ عبد الفتاح العودي

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من عدن لنج

شارك هذا الخبر :

أخبار ذات صلة

0 تعليق