اخبار ليبيا (إف بي آي) يتوصل إلى دليل محتمل على تورط روسيا في انتخابات الرئاسة الأمريكية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يجري مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) فحصًا لمجموعة من التحويلات البنكية، التي أرسلتها وزارة الخارجية الروسية، إلى سفاراتها في أنحاء العالم، حاملةً مذكرة تقول "لتمويل حملة انتخابات 2016".

وقال عميل في (إف بي آي)، حسبما نقلت عنه صحيفة (ذا هيل) الأمريكية، "كان لدينا انتخابات ودائرة الاستخبارات، استنتجت أن روسيا تدخلت بها (الانتخابات)".

وأضاف العميل الشرطي الأمريكي "كيف لنا ألا نحقق في تعامل مالي مشكوك به، يحتوي على مذكرة تقول تمويل حملة انتخابات 2016؟ فبالنظر إلى المناخ العام، وما ورد في المذكرة، سنكون غير مسئولين إذا لم نحقق في الأمر".

ولفتت الصحيفة، إلى أن مكتب التحقيقات الفيدرالي، تفحص أكثر من 60 تحويلًا بنكيًا، بقيمة إجمالية تبلغ 380 ألف دولار أمريكي.

وفي السياق ذاته، أكدت الصحيفة، أن وزارة الدفاع الروسية، أرسلت تحويلًا ماليًا بقيمة 30 ألف دولار إلى سفارتها في واشنطن، مشيرةً، إلى أن "إف بي آي" علم بهذه التحويلات في نهاية شهر سبتمبر الماضي، ويجري تحقيقًا الآن، ليعرف كيف استُخدمت هذه الأموال.

ونفى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مرارًا وتكرارًا، وجود أي صلة بين حملته الانتخابية وروسيا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة ايوان ليبيا

أخبار ذات صلة

0 تعليق