عاجل

اخبار اليوم الخميس 2 11 2017 توقيع عقدى مراقبة تلوث البيئة ومسخنات مياه التغذية بمحطة كهرباء أسيوط

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار المصدر 7 تقدم في إطار الجهود التي يبذلها قطاع الكهرباء والطاقة لتنفيذ مشروعاته شهد المهندس جابر دسوقى، رئيس الشركة القابضة للكهرباء مساء أمس الأربعاء التوقيع على عقد عمليتى مراقبة تلوث البيئة، ومسخنات مياه التغذية لمشروع محطة توليد كهرباء أسيوط (الوليدية) قدرة 650 ميجاوات.

وصرح المهندس جابر دسوقى بأن محطة توليد كهرباء أسيوط (الوليدية) تأتى ضمن المشروعات القائمة التي يعمل القطاع على تنفيذها ضمن خطته الخمسية الحالية لتدعيم الشبكة الكهربائية الموحدة لتلبية كافة الاحتياجات وتأمين التغذية الكهربائية لكافة أغراض الاستخدام.

وأوضح أن المشروع يتكون من غلاية من النوع "ذات الضغوط فوق الحرجة"، وتستخدم الغاز الطبيعى كوقود أساسى والمازوت كوقود بديل، بالإضافة إلى توربينة بخارية قدرة 650 ميجاوات والمكثفات والمولد وملحقاتها، ويتم الربط بالشبكة الكهربائية الموحدة جهد 500 ك.ف.

وتبلغ التكلفة التقديرية لمشروع المحطة نحو 439 مليون دولار أمريكي، بالإضافة إلى 1909 مليون جنيه مصرى، ويشارك في تمويل المكون الأجنبى للمشروع عدد من مؤسسات التمويل الدولية متمثلة في البنك الإسلامي للتنمية، والصندوق العربى للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية، صندوق الأوفيد) OFID)، ومجموعة من البنوك المحلية برئاسة البنك الأهلي المصري، بالإضافة إلى المصادر الذاتية لشركة الوجه القبلي لإنتاج الكهرباء.

وأضاف أن حدود الأعمال لعملية مراقبة تلوث البيئة تتضمن تصميم وتصنيع وتوريد وتركيب وإجراء اختبارات بدء التشغيل للمهمات اللازمة لمراقبة تلوث البيئة اللازمة للمشروع.

وتبلغ القيمة التعاقدية لعملية مراقبة تلوث البيئة نحو 5،8 ملايين جنيه بالإضافة إلى 10% احتياطى لتوريد قطع الغيار اللازمة أو أي أعمال إضافية تطرأ أثناء التنفيذ، بمدة تنفيذ للعملية نحو 52 شهرا.

وأضاف أن حدود الأعمال لعملية مسخنات مياه التغذية تتضمن التصميم والتصنيع والاختبار بالمصنع والتوريد والإشراف على التركيب وإجراء اختبارات بدء التشغيل لمسخنات مياه التغذية شاملة مياه التغذية والمساعدات المطلوبة متضمنة جهازين مسخن ذا ضغط منخفض، 6 أجهزة مسخنات ذا ضغط عالى، جهاز (1) دياراتور والخزان الخاص به.

وتبلغ القيمة التعاقية لعملية مسخنات مياه التغذية نحو 86،4 مليون جنيه مصرى، بالإضافة إلى 10% احتياطى لتوريد قطع الغيار اللازمة أو أي أعمال إضافية قد تطرأ أثناء التنفيذ، بمدة تنفيذ للعملية نحو 34،5 شهرا من تاريخ أمر الإسناد.

وينفذ مشروع محطة توليد كهرباء أسيوط (الوليدية) بنظام تعدد العمليات حيث تبلغ عدد العمليات للمشروع نحو 17 عملية، لإتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من الشركات المنفذة للمنافسة والوصول لأفضل سعر، ومن المخطط بدء تشغيل المشروع في يناير 2020.

وتأتى مثل تلك المشروعات في إطار خطة قطاع الكهرباء للاستمرار في تنفيذ مشروعاته والوفاء باحتياجات كافة القطاعات من التغذية الكهربائية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق