عاجل

اخبار ليبيا لجنة الدفاع والأمن القومي بالبرلمان المصري ترد على تهديدات القنيدي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ليبيا – هاجم النائب يحيى كدوانى وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب المصري قوات عملية ” البنيان المرصوص ” على خلفية تصريحات أدلى بها العميد محمد قنيدي آمر الاستخبارات العسكرية بالعملية توعد خلالها بتنفيذ عمليات ضد رداً على الاعتداءات التي قال أنها تستهدف بها ليبيا .

و قال كدواني فى بيان صحفي بصفته وكيلاً للجنة و تابعته المرصد على صحيفة اليوم السابع المصرية  : “إن الساحة الليبية أصبحت متاحة لكافة القوى الدولية تعبث فيها وأصبح بها شبه سيطرة من جانب قوى أجنبية على مجريات الأمور، وبالتالى من غير المعروف هوية الجهة التى قصفت درنة خلال اليومين الماضين ” .

وأضاف ردًا على تهديدات القنيدي القيادي فى “البنيان المرصوص” بشأن قدرتهم على تنفيذ هجمات داخل الأراضى المصرية قائلاً : ” أى تنظيم إرهابى هدد أنه سيعبث بالأمن القومى المصرى، سيتم سحقه أيا كانت، سواء داخل أراضى مصر وخارجها ” .

و تابع : “لا ميلشيات البنيان المرصوص ولا أى قوى تسانده تستطيع مواجهة القوات المسلحة المصرية، لأنها قادرة بإمكانيتها العالية على مواجهة كل مخاطر التى تهدد الأمن القومى المصرى والعربى ” .

و قال وكيل لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان المصري أن أمر الجماعات الارهابية محكوم عليه بالفشل والضياع، و أضاف : ” ميلشيات البنيان المرصوص عبارة عن خونة ومرتزقة يتقاضون أموالا من القوى الداعمة للإرهاب وعلى رأسها دولة قطر والتنظيمات الإرهابية التى لها نشاط على مستوى دولى بمباركة من القوى الأجنبية التى ترعى الفوضى الخلاقة والربيع العربى متحدين لضرب المنطقة العربية وتفكيكها إلى دويلات وضرب الجيوش ” .

واستطرد النائب يحيى كدوانى قائلاً : ” لن نرضخ إطلاقا لمثل تلك التهديدات ولا تمثل أى عبء وسنواجها بكل حسم وقوة وأعتقد أن ما شاهدوه فى غرب الفيوم دليل على الإمكانيات المصرية فى مواجهة الإرهاب ” .

وأكدت لجنة الدفاع و الامن القومي بالبرلمان المصري على أن مصر تحكم قبضتها على جهتها من الحدود بشكل فاعل و ترصد كل حركة داخل صحرائها الغربية و قال كدواني : ” ننبه كل من يخشى على نفسه أن لا يتحرك بدون تصريح أو إذن مسبق من السلطات داخل الأراضى المصرية الحدودية لأن كل من سيفعل ذلك بدون تصريح سواء مهرب أو متنزه أو أياً كان سبب تواجده بالصحراء الغربية على الحدود الغربية سيتم قصفه ” .

و يأتي هذا الرد كأول رد من مسؤول مصري على تصريحات القنيدي التي أدلى بها عبر قناة التناصح الفضائية المصنفة من قبل القاهرة و أبوظبي و الرياض و المنامة و الحكومة المؤقتة فى شرقي ليبيا كقناة إرهابية ، و هي التصريحات التي أثارت ردود فعل غاضبة فى وسائل إعلام مصرية ربطت بين هذه التهديدات والعمليات الارهابية التي إستهدفت قوات أمنية مصرية فى مناطق غير بعيدة عن الحدود الليبية .

المرصد – خاص

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

أخبار ذات صلة

0 تعليق