نائبة بـ "تعليم البرلمان": نظام امتحانات الثانوية الجديد يحتاج وقت للتطبيق

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم كتب محمد عبد العظيم

أكدت الدكتورة ماجدة نصر عضو لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، أن فكرة الامتحانات التراكمية ضمن نظام التعليم الجديد التى أعلن عنها الدكتور طارق شوقى وزير التعليم جيدة، ولكن يبقى أن تشمل عملية التقييم جميع مهارات الطلاب، موضحة أن الاعتماد على التصحيح الإلكترونى وحده غير كافيا، ولا بد من مشاركة المعلمين فى عملية التصحيح.

وأضافت ماجدة نصر فى تصريح خاص لـ "اليوم السابع"، أن نظام الكتاب المفتوح وغيرها من الطرق الجديدة التى يعلن عنها وزير التعليم تحتاج مزيدا من الوقت للدراسة وتدبير التكاليف المالية والبنية التحتية الخاصة بها مثل تجهيز المدارس بشبكات الإنترنت وغيرها، مشيرة إلى أنه من الأفضل أن يطبق هذا النظام من التلاميذ فى مرحلة الكى جى وليس على الطلاب المتواجدين حاليا فى التعليم.

وأشارت النائبة إلى أن النظام الجديد يحتاج إلى تدريب شامل للمعلمين والطلاب وأولياء الأمور وكافة المشتركين فى المنظومة التعليمية وحتى الآن لم نرى أى تغيير فى أداء المنظومة للتعامل مع هذا النظام الجديد خاصة وأن الحديث عن تطبيقه سيكون بداية من عام 2018.

يذكر أن الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم أكد تغيير نظام التقييم المعتمد على امتحان قومى موحد الثانوية العامة، واستبداله بنظام آخر أكثر دقة يقيس المهارات الحقيقية ومخرجات التعلم عبر ٣ سنوات بشكل تراكمى للتخلص من الدروس وتغيير فلسفة التعليم من المجموع فقط إلى المجموع مع التعلم الحقيقى، وتصميم نظام تعليم جديد يهدف لبناء الشخصية وتكريس الهوية، واكتساب مهارات حياتية وفكرية وعلمية يبدأ من رياض الأطفال ونجعله متاحا لأولادنا من عام 2018.

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق