اخبار الامارات "لجنة الأمن" في تنفيذي أبوظبي تطلع على آلية عمل مركز المتابعة والتحكم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اطلعت لجنة الأمن والعدل والسلامة التابعة للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي خلال زيارتها مقر مركز المتابعة والتحكم في أبوظبي على سير العمل والتقنيات الحديثة المستخدمة في متابعة الطرق الرئيسية في مدينة أبوظبي، ودور المركز في إدارة وتنظيم واستخدام نظم أجهزة المتابعة والتحكم في الأماكن والمرافق الحيوية والمنشآت العامة والخاصة وتحليل البيانات التي توفرها هذه الأجهزة، بما يسهم في تعزيز الأمن والنظام العام في الإمارة. وقدم مسؤولو مركز المتابعة والتحكم عرضا لأعضاء اللجنة حول الخدمات التي يقدمها المركز والتي من شأنها تعزيز كفاءة منظومة السلامة في إمارة أبوظبي.

نمو متسارع
وقال رئيس لجنة الأمن والعدل والسلامة، اللواء الدكتور ناصر الخريباني النعيمي، أن "المشهد التنموي الذي تشهده إمارة أبوظبي يحتم علينا اتباع أفضل الممارسات في مجالات الأنظمة الإلكترونية، والاطلاع على أحدث التقنيات في هذا المجال الذي يشهد نمواً متسارعاً إضافة إلى توفير البيئة المثلى والكفيلة بحماية المكتسبات الوطنية ما يعزز مسيرة التقدم والازدهار في إمارة أبوظبي".

وأضاف رئيس لجنة الأمن والعدل والسلامة أن "إمارة أبوظبي تحرص على تبني الخطط والاستراتيجيات التي من شأنها تعزيز المنظومة الأمنية لديها"، مشيراً إلى أهمية توحيد الجهود بين الجهات الحكومية المعنية من أجل ضمان التكامل المستقبلي والتعامل مع الأحداث اليومية بدقة وسرعة وكفاءة عالية.

عين الصقر
واطلعت اللجنة على مشروع نظام "عين الصقر" والذي يعد نظاماً مركزياً متكاملاً يضاعف سرعة التعامل مع الأحداث والاستجابة لها، حيث أكد أعضاء اللجنة أهمية النظام في تعزيز أمن المجتمع إضافة إلى ضرورة الاستفادة من التكنولوجيا بما يوفر منظومة متكاملة للوقاية والجاهزية لضمان سلامة المجتمع في مختلف الظروف.

ويقوم نظام "عين الصقر" بربط آلاف الكاميرات في مدينة أبوظبي والمنشآت والمرافق الحيوية في الإمارة من خلال واجهة إلكترونية تعمل على التحليل الذكي، وإرسال تنبيهات محددة بناء على الحالة التي تستدعي تدخل الجهات المعنية، ويساهم النظام في حل العديد من البلاغات عن طريق توفير أسلوب إلكتروني لمتابعة الأحداث ورصد المخالفات والحد منها.

أخبار ذات صلة

0 تعليق