اخبار اليوم الآلاف يفرون من منازلهم مع تزايد المخاوف من ثوران بركان في إندونيسيا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم الآلاف يفرون من منازلهم مع تزايد المخاوف من ثوران بركان في إندونيسيا

08:24 ص السبت 23 سبتمبر 2017

جاكرتا- (د ب أ):

فر أكثر من 14 ألف شخص من منازلهم بسبب تزايد المخاوف من ثوران بركان، بعد أن رفعت السلطات الاندونيسية حالة التأهب من ثورة وشيكة لبركان جبل اجونج بجزيرة بالي إلى أعلى مستوى.

وحددت السلطات في وقت متأخر من يوم الجمعة، مستوى التأهب في جبل اجونج بمنطقة كارانجاسيم في بالي عند المستوى الرابع، مما يشير الى احتمال ثوران البركان.

وقال عالم البراكين، جيدي سوانتيكا، إن "الوضع مقلق، وهناك مخاوف من حدوث ثوران مفاجئ".

وقال بوتو جولي آدنيانا، مسؤول في مركز طوارئ أنشئ لرعاية النازحين، إن القرويين الذين يعيشون في مكان قريب تم نقلهم بشاحنات إلى ملاجئ مؤقتة في مبان حكومية وقاعات رياضية وفي الحقول المفتوحة.

وأوضح أن "بعضهم جلبوا معهم ممتلكاتهم الخاصة مثل الدراجات النارية وفراش الأسرة وحتى الماشية".

وذكر سوتوبو نوجروهو، متحدث باسم الوكالة الوطنية لإدارة الكوارث، أنه تم نشر أكثر من 10 آلاف فرد للمساعدة في عملية الإجلاء.

واضاف "تركيزنا ينصب حاليا على اجلاء السكان وتزويدهم بحاجاتهم الاساسية مثل الغذاء والمياه والصرف الصحي".

ويعيش حوالي 80 ألف شخص بالقرب من البركان.

وكان آخر ثوران لبركان جبل أجونج، الذي يصل ارتفاعه إلى 3030 مترا ، في عامي 1963 و1964 مما تسبب في وفاة قرابة 1500 شخصا.

ويعتبر البركان من المزارات الشهيرة بالنسبة لهواة الرحلات المحليين والأجانب.

وتقع إندونيسيا على حلقة النار في المحيط الهادئ، وهي منطقة تعرف بالهزات الزلزالية والثورات البركانية. ويوجد في البلاد حوالي 130 بركانا نشطا.

أخبار ذات صلة

0 تعليق