القلعة : 2.8 مليار جنيه صافى خسائر الربع الثانى بسبب "ريفت فالى"

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم كتب هانى الحوتى

أعلنت اليوم الأحد، شركة القلعة، عن النتائج المالية المجمعة للفترة المالية المنتهية فى 30 يونيو 2017، وبلغت الإيرادات 2.3 مليار جنيه خلال الربع الثانى من عام 2017، بزيادة سنوية قدرها 25%، وهو ما يعكس تحسن مؤشرات الأداء المالى والتشغيلى لاستثمارات الطاقة والأسمنت.

 

وسجلت النتائج المالية المجمعة لشركة القلعة، طبقا لبيان للبورصة، صافى خسائر بقيمة 2.8 مليار جنيه خلال الربع الثانى من عام 2017، مقابل 277.5 مليون جنيه خلال نفس الفترة من عام 2016، وفي حالة استبعاد تكاليف اضمحلال شركة أفريكا ريل وايز باستثناء حقوق الأقلية، كان صافى الخسائر سيبلغ 20.6 مليون جنيه فقط خلال الربع الثانى من 2017.

 

وجاء ارتفاع الخسائر بعدما أصدرت المحكمة الكينية العليا قرارها بتأييد إنهاء حق الامتياز الخاص بشركة سكك حديد ريفت فالى، وترتب على قرار المحكمة أن سجلت شركة القلعة أصول ريفت فالى فى كينيا ضمن بند تكاليف الاضمحلال خلال الربع الثانى من عام 2017، وذلك وفقًا لمتطلبات معايير المحاسبة المصرية. وبخصم حصة الأقلية يبلغ صافى تكلفة الاضمحلال المسجل 2.7 مليار جنيه.

 

تجدر الإشارة إلى أن شركة القلعة مازالت تحتفظ على قوائمها المالية المجمعة بالتزامات شركة أفريكا ريل وايز البالغة 5.6 مليار جنيه، وبالتالى تتوقع الشركة أن تسجل أرباحا (بعد خصم احتياطى العملة الأجنبية وحقوق الأقلية) على قائمة الدخل المجمعة عند استبعاد تلك الالتزامات مع خروج أفريكا ريل وايز من تحت سيطرة شركة القلعة خلال الفترة القادمة.

 

وأدى اضمحلال شركة أفريكا ريل وايز إلى تراجع خسائر العمليات غير المستمرة ليبلغ 11.7 مليون جنيه فقط خلال الربع الثانى من عام 2017، مقابل 149 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي، و225.6 مليون جنيه خلال الربع الأول من العام الجاري.

 

 

وارتفعت إيرادات شركة طاقة عربية بمعدل 24% بفضل التأثير الإيجابى لقرار الحكومة برفع الدعم تدريجيًا عن الطاقة وبالتالى قدرة الشركة على تمرير زيادة الأسعار، كما شهدت شركة توازن نمو الإيرادات بمعدل سنوى 127% نظرًا لنمو الطلب على حلول الطاقة البديلة مثل الوقود المشتق من المخلفات (RDF) وأيضًا المخلفات الزراعية (Biomass)، وكذلك التعاقدات الجديدة التي أبرمتها الشركة لتصميم وإنشاء المدافن الصحية للمخلفات فى سلطنة عمان. 

 

 

ومن ناحية أخرى، ارتفعت المساهمة الإيجابية لمجموعة أسيك القابضة فى ضوء تعافي النشاط الإنتاجي بمصنع أسمنت التكامل فى السودان مما أثمر عن نمو إيرادات المصنع بمعدل سنوى 28% خلال الربع الثانى، مصحوبًا بتضاعف إيرادات شركة أرسكو بفضل بدء تنفيذ عدد من المشروعات الجديدة.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق