اخبار الفن اليوم مصدر: قلة الأعمال الدرامية لمدينة الإنتاج الإعلامي للخوف من الخسائر

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم كشف مصدر مسؤول من داخل مدينة الإنتاج الإعلامي، أن المدينة مقلة في أعمالها الإنتاجية مؤخرًا نظرًا لرفض المسؤولين أن تتعرض لأي خسائر مالية، كما كانت يتم في السنوات السابقة، أو مثلما يحدث في عدد من الشركات الحكومية حاليا، حيث إن ملف الإنتاج الدرامي بالمدينة يخضع لدراسات كاملة من أجل تحديثه وضمان تحقيق أرباح في أي عمل درامي تنتجه المدينة أو تشارك فيه.

وأضاف المصدر لـ"الوطن"، أن مدير الإنتاج الدرامي السابق بالمدينة سبق وطلب من الإعلامي أسامة هيكل رئيس المدينة ميزانية تقدر بـ55 مليون جنيه للإنتاج، وحققت أرباح 30 مليونا فقط، أي أن هناك خسارة تقدر بـ 25 مليونا ولهذا رفض "هيكل" والمسؤولين في المدينة تنفيذ أي عمل لا يحقق أرباح للمدينة.

وأضاف المصدر، أن "هيكل" سبق وحل "لجنة الدراما" بأكملها بسبب رفضهم بالإجماع دخول المدينة في إنتاج مشترك مع أحد المسلسلات المعروضة من أحد شركات الإنتاج الخاص، وبعدها بأقل من شهر قامت نفس اللجنة بالموافقة بالإجماع على نفس المسلسل بدون أي تفسير واضح، كما أكد أن المدينة كثير ما تعرض عليها أعمال درامية للمشاركة فيها إلا اللوائح الجديد التي وضعها "هيكل" تمنع الدخول في أي عمل غير مدروس أو قد يعرض المدينة لأي خسارة محتملة، لأن هذا يعتبر إهدارا للمال العام، خاصة أن الجهات الإنتاجية الخاصة دائما ما تكون الرابح الأول من أي عمل يشارك المدينة في إنتاجه، وهذا ما أصبح مرفوض تماما لأن المدينة ترفض التعرض لأي خسائر بسبب الإنتاج الخاص.

وأشار إلى أن المدينة تستعد بالفعل للعودة للإنتاج في الموسم المقبل،  والراهن الأكبر حاليا سيكون على مسلسلات الـ 60 و90 حلقة، والتي تشكل موسم هام خارج موسم رمضان، وأننا لن نرتبط إطلاقا في الخطة الجديدة بالعمل في موسم رمضان الذي أصبح يشكل مصدر لصرعات كثيرة بين القنوات والجهات الإنتاجية المختلفة.

وتابع: فيما يتعلق بالأنشطة الأخرى المتعلقة بالمدينة فإننا نسعى دائما إلى تطويرها خاصة مع زيادة إقبال شركات الإنتاج الخاصة على التصوير فيها، وأن موسم 2017 بلغت إيرادات تأجير أماكن التصوير المفتوحة 300% عن موسم 2016، ورغم ذلك نسعى لزيادة هذا الإقبال، كما أننا وضعنا لوائح جديدة لتأجير هذه الأماكن من جانب القطاع الخاص خاصة الشركات الكبرى والمعروفة بالتزامها الشديد تجاه المدينة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق