web hit counter
الرئيسية / المرأة / طريقة الحمل وتسهيله وكيفية حدوثه

طريقة الحمل وتسهيله وكيفية حدوثه

طريقة الحمل ، يعتبر الحمل من والانجاب من اهم الغرائز في النفوس السيدات والرجال لكي يتم تكوين اسره سليمه بالعادات والتقاليد

يود حالات فرديه في حدوث الحمل والانجاب في فترات معينه حتي يتم تحديد موعد الولادة في ميعاد يناسبها في السنه

لذلك يوجد بعض الاجراءات والفحوصات العديدة لزياده فرص الحمل والانجاب لابد من اتباعها كل من الزوجين لكي يم حدوث الحمل .

الحمل

يعد الحمل نتيجه طبيعيه بين كل زوجين معافين دون اللجو لعمليات تخطيط بل كل ماعليهم اتباع التعليمات الصحيحة فقط وهذا يعمل علي زياده فرصه حدوثها

ومن اهم هذه التعليمات لزياده فرصه الحمل الطبيعية هي تحديد موعد الاباضه وهذه هي اكبر فرصه لحدوث الحمل والانجاب هي فتره الاباضه

لذلك لابد من كل سيده تريد حدوث الحمل عليها بتحديد موعد الاباضه

ماهي فتره الاباضه وكيفيه تحديها

  • فتره الاباضه هي وقت نضوج البويضة وانطلاقها عن طريق المبيض لكي تصبح جاهزه تماما لاي عمليه تلقيح الحيوان المنوي الخاص بالرجل
  • يعد حدوث فتره الاباضه أي فتره الخصوبة خلال الاربعة عشر قبل بدايه الدوره الثانية حيث تحدث فتره الاباضه خلال ايام قليله من الشهر
  • فقد تحدث نزول بعض الافرزات الشفافه الثلاث الايام قبل ايام الاباضه

طريقة للحمل ونصائح لحدوثه

  • فهذه بعض المؤشرات لحدوث تخصيب البويضة لذلك لابد من حرص الزوجه علي تحديد فتره الاباضه
  • واقامه العلاقة الحميمة في هذه الفتره لكي تزداد من زياده نسبه الحمل وسرعه اتمامه
  • ومن الصعب علي أي سيده تحديد موعد الاباضه اذا لم تاتي الدوره الشهريه بانتظام حيث تختلف من شهر لاخر فتوجد صعوبه علي تحديد موعد الاباضه أي موعد تخصيب البويضة
  • لذلك ننصح الزوجين بممارسه العلاقة الزوجيه في الوقت المناسب مع تقيم الوقت المناسب للبويضة وهي الثلاث ايام ما قبل يوم الاباضه
  • ويتم الاباضه هذا هو الوقت المناسب لحدوث الحمل حيث يعيش الحيوان المنوي داخل البويضة من تلت الي سته ايام
  • حيث تكون البويضة علي قيد الحياه يوم واحد فقط
  • لذلك لابد من ممارسه العلاقة يوميا في فتره الاباضه للحصول علي حيوانات منويه جاهزه للاخصاب .

نصائح لحدوث الحمل

  • من ناحيه اخري ممارسه العلاقة الزوجيه يوما بعد يوما لا يشكل ازدياد من نسبه الحمل اكثر ولا يشكل ضررا ايضا .
  • لابد من المحافظة علي الجسم من السمنه المفرطه لان هذا يشكل خطر كبير وضعف في نسبه فرص الحمل
  • حيث ان السيدة المصابة بمرض السمنه تحتاج الي فتره زياده لزياده فرصه الحمل الطبيعي
  • علي الرغم من النحافة الشديدة قد تجعل الجسم غير قادر علي الحمل مما تصاب ببعض المشاكل اثناء فتره الحمل والجنين ايضا
  • كما اكدت بعض الدراسات العلميه ان السيدات التي تصاب بمرض النحافة تحتاج اربعه اضعاف الوقت المحدد لحدوث الحمل
  • لذلك لابد من المحافظة علي الوزن الطبيعي للجسم عن طريق تناول الاكل الصحي
  • وتعايش الحياه بنمط صحي تماما لكي نتاكد من عدم وجود اطعمه غير صحيه تاثر علي عمليه الانجاب
  • الي ان المحافظة علي تناول الطعام تعمل علي مساعده الجسم لاكتساب العناصر المفيدة منه للجسم والجنين منها الكالسيوم والبروتين
  • فلابد من تناول الخضروات والفاكهة واللحوم والبقوليات والحبوب والالبان والعصاير الفريش
  • وليست المعلبات والابتعاد تماما عن أي طعام يوجد به أي مواد حافظه
  • ولابد ايضا من تجنب أي تمارين قاسيه قد تعرض الجسم الي الهلاك والارهاق
  • كما لابد علي كل سيده قبل بد عمليه المل عليها بالاستعداد بتناول اقراص الحبوب الفوليك

عن admin

شاهد أيضاً

تعرفي علي مراحل الولادة الطبيعية خطوة بخطوة

مراحل الولادة ، إن كل امرأة حامل تنتظر وضع جنينها ورؤيته بفارغ الصبر، بعد إجراء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *