اخبار سوريا تصعيد في القصف واشتعال المعارك في ريف دمشق.. وضحايا في مناطق فيها

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

شهدت عدة مناطق بريف دمشق بالغوطة, يوم الاحد, تصعيد في عمليات القصف, ما ادى الى سقوط ضحايا في مناطق فيها, بالتزامن مع تصعيد حدة الاشتباكات بين الجيش النظامي وفصائل المعارضة المسلحة.

وأفادت مصادر معارضة, على مواقع التواصل الاجتماعي, أن ضحايا من المدنيين سقطوا جراء قصف مدفعي على بلدة مسرابا بريف دمشق .

وأضافت المصادر أن "جرحى مدنيون سقطوا في بلدة كفر بطنا بريف دمشق إثر قصف مدفعي على البلدة".

وتابعت المصادر أن "القصف المدفعي استهدف مدينة سقبا و بلدات بيت سوى وحوش الضواهرة , كما سقطت عدة صواريخ عنقودية على بلدة الشيفونية بريف دمشق".

كما دارت اشتباكات بين المعارضة المسلحة وقوات النظام على جبهتي جوبر وعين ترما , بحسب المصادر.

من جهتها, تحدثت مصادر مؤيدة  ان "الطيران الحربي استهدف محيط جوبر و عين ترما بدمشق بعدة غارات مكثفة".

وتشهد مناطق جوبر وعين ترما ومناطق بريف دمشق معارك عنيفة وتصعيد في عمليات القصف, في محاولة من الجيش النظامي اقتحام المنطقة.

وتخضع بلدات وريف دمشق لسيطرة عدة فصائل معارضة أبرزها "جيش الإسلام", "فيلق الرحمن", طوال معظم فترات الصراع الممتد منذ ستة أعوام حيث ترتفع وتيرة الاشتباكات والقصف بين الآونة والأخرى ما نتج عنه سقوط قتلى وجرحى من الأهالي وتدمير كبير للمناطق السكنية والبنى التحتية .

وتوصلت الدول الضامنة خلال اجتماع استانا الاخير في منتصف الشهر الماضي, لاتفاق حول انشاء مناطق خفض التصعبد في وهي الغوطة الشرقية ومحافظات إدلب وحمص واللاذقية وحلب وحماة, لمدة 6 اشهر قابل للتمديد .

سيريانيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق