اخبار سوريا دي ميستورا يتوقع بدء نهاية الحرب السورية.. ويحذر من غياب العملية السياسية

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

توقع الموفد الاممي الى ستيفان دي ميستورا, يوم الجمعة, بدء نهاية الحرب الدائرة في سوريا, محذراَ من غياب العملية السياسية في البلاد, كما اكد على ضرورة جمع النظام والمعارضة على طاولة المفاوضات.

 

وحذر دي ميستورا, في حديث لهيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي), من  "احتمال عودة المسلحين في حال غياب عملية سياسية تؤدي إلى تشكيل حكومة شاملة في سوريا."

وكان دي ميستورا اشار منذ ايام الى ان  تغيرات هامة تم تحقيقها على الصعيدين السياسي والعسكري في سوريا.

وشدد على "ممارسة المجتمع الدولي ضغوطا على النظام السوري والمعارضة من اجل الانخراط في المفاوضات".

ومن المقرر عقد محادثات أستانا بشأن سوريا في منتصف ايلول, يليها مفاوضات جنيف في تشرين الاول,بحسب مااعلنه الموفد الاممي سابقا.

وعن تنظيم "داعش", توقع دي ميستورا هزيمة التنظيم في آخر معاقله خلال الشهور القليلة المقبلة.

 وسبق ان اقر دي ميستورا بان نطاق سيطرة التنظيم في سوريا "بدأ بالتقلّص", مع تقدم الجيش السوري في دير الزور وعلى الحدود اللبنانية السورية وقوات سوريا الديموقراطية في الرقة".

ووسع الجيش النظامي من نطاق سيطرته على عدة مناطق, بالتعاون مع سلاح الجو الروسي, لاسيما في ارياف حمص وحماه ودير الزور, في اطار عملية عسكرية ضد "دااعش".

كما شن النظامي بالتعاون مع "حزب الله" عملية عسكرية في جرود القلمون على الحدود السورية - اللبنانية ضد "داعش", قبل الشروع لاتفاق يقضي بوقف اطلاق النار وافساح المجال للتنظيم بمغادرة المنطقة باتجاه دير الزور.

 سيريانيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق