اخبار مصر اليوم محافظ بني سويف يشكل مجموعات عمل لتحسين الأداء الحكومي

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم أكد المهندس شريف حبيب محافظ بني سويف، أنه "لتحقيق تغير ملموس لدى المواطن للأفضل في مستوى الخدمات، وعلى صعيد التنمية يجب السير في محورين بالتوازي، أولهما العمل على تذليل العقبات وتسريع معدلات التنفيذ في مشروعات خطة الدولة في كل القطاعات، والتفكير خارج الصندوق والسعي المستمر لحلول وأفكار ابتكارية وتضافر وتكامل بين الجهود الحكومية والقطاع المدني بمختلف إمكانياته ونوعية أهدافه كمحور ثاني وهام لتحقيق نقلة شاملة ومتكاملة على كافة المستويات".

جاء ذلك خلال اجتماعه اليوم بعدد من إدارات الديوان العام والتنفيذيين المختصين بملفات هامة ضمن مهام وأجندة المحافظة التنموية والخدمية، وذلك في حضور اللواء يسري خضر السكرتير العام واللواء خميس أبو الفضل السكرتير العام المساعد.

ووجه المحافظ الإدارات والتنفيذيين المختصين بمنظومة جمع المعلومات والبيانات بضرورة تحويل المتاح من قواعد البيانات إلى مؤشرات دقيقة لدعم واتخاذ القرارات المناسبة لتحسين مستوى الأداء،  مشدداً على ضرورة التأكد من كل معلومة ميدانياً وعن طريق قنوات المتابعة على أرض الواقع.

وشدد المحافظ على ضرورة التكامل والعمل من خلال فريق عمل واحد ونوعي بإدارات التخطيط العمراني والتخطيط ومتابعة الخطة والأملاك والإستثمار ورؤساء الوحدات المحلية لوضع تصورات تترجم إلى خطط وأعمال خاصة باستغلال أصول وموارد الدولة أفضل استغلال والتخطيط المسبق لما يتوفر جديداً من موارد، بالإضافة إلى القضاء على العشوائيات وظاهرة البناء المخالف وغيرها.

وكلف"حبيب" الإدارات والتنفيذيين المختصين بالخطة والموازنة والشؤون والنواحي والإعتمادات المالية وبالتنسيق مع إدارة التعاون الدولي بوضع مقترحات ذات نتائج على أرض الواقع لتوفير تمويل بشكل غير تقليدي بجانب الاعتمادات الحكومية بهدف تنفيذ مشروعات تنموية وتوفير فرص عمل وتحسين المستوى المعيشي للمواطنين.

كما شدد محافظ بني سويف على إدارات التفتيش المالي والإداري والمتابعة بضرورة مراجعة منظومة الاداء في القطاع الحكومي خاصة الصحة والري والتموين ومياه الشرب وغيرها من القطاعات الحيوية لتقييم الأداء ومعالجة أوجه القصور ، فضلاً عن أهمية التعامل السريع مع ما يرد من شكاوى ومشكلات عبر وسائل الإعلام المتنوعة أو قنوات التواصل التي وفرتها المحافظة لهذا الغرض.

كما كلف المحافظ الإدارات المختصة بمنظومة الإعلام والمتابعة الميدانية مثل العلاقات العامة والإعلام والبوابة الإليكترونية والتعاون الدولى والرصد الإعلامي والمتابعة ومركز معلومات التنمية المحلية برصد كافة التجارب الرائدة بالمحافظة، وغيرها من المحافظات لدعمها وتنفيذها للمساهمة في دفع الجهود الرامية للتنمية، بالإضافة إلى رصد المشكلات الواردة عبر القنوات المختلفة، وإعداد تقارير بها لرفعها له شخصياَ مع توجيهها لجهات الاختصاص والمتابعة الميدانية لسرعة توفير الحلول والبدائل المتاحة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق