اخبار مصر - «الاستثمار»: الدولة بحاجة إلى رؤوس أموال جديدة لدعم النمو

0 تعليق 22 ارسل لصديق نسخة للطباعة
اخبار مصر -

قال الرئيس التنفيذى للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة محمد خضير، إنه رغم التحديات والأزمات التى تواجهها مصر على مدار الخمس سنوات الأخيرة، إلا أن البلاد دخلت حاليًا فى مسارها الصحيح.

جاء ذلك فى بيان للهيئة اليوم، بكلمة الرئيس التنفيذى للهيئة خلال جلسة "مرحلة جديدة للاستثمار الأجنبى المباشر فى أوروبا والعالم العربى"، ضمن فعاليات الملتقى الاقتصادى الأوروبى – العربى، الذى يُعقد فى أثينا حاليًا تحت رعاية الرئيس اليونانى بروكوبيس بافلوبولوس.

وأضاف خضير أن رؤية الحكومة المصرية للتنمية 2030، تستهدف أن يصبح الاقتصاد المصرى فى المركز الـ 30 عالميًا، فيما يتعلق بحجم الاستثمارات، مؤكدًا سعى وزارة الاستثمار والهيئة على المضى إلى الأمام لتحقيق هذا الهدف، قائلًا "نعرف أولوياتنا واحتياجات المستثمرين ونسعى لتنفيذها حتى نحقق التنمية المنشود، ونتفادى أخطاء الماضى"، ودعا جميع المستثمرين إلى توظيف رؤوس أموالهم فى المناطق الحرة المصرية، بمختلف المجالات، حيث إن هناك فرصًا ومقومات عديدة.

وأشار خضير لحاجة مصر إلى رؤوس أموال جديدة لدعم النمو وخلق فرص عمل من خلال الشراكة بين القطاعين العام والخاص، وتعزيز بيئة الأعمال والاستثمار والإمكانات المتوافرة للاستثمارات الأوروبية فى البلدان العربية ودور الاستثمار العربى فى تسريع وتيرة النمو فى دول الاتحاد الأوروبى ومنطقة جنوب إفريقيا.

وشارك فى الجلسة وزير الدولة اليونانى نيكوس باباس، وزير التطوير الزراعى بالوكالة فى اليونان ماركوس بولاريس، وزير الاقتصاد السابق فى صربيا ملادجان دينكش، نائب وزير المالية اليونانى السابق بيتروس دوكاس، ووزير ورئيس العلاقات الخارجية فى حكومة الإقليم كردستان فلاح مصطفى باكير.

أخبار ذات صلة

0 تعليق