الارشيف / مصر

اخبار مصر - البرلمان الأوربى: مصر دولة صديقة.. والسيسى يولى اهتماما بقضية ريجينى

اخبار مصر -

نفت رئيسة وفد العلاقات مع دول المشرق بالبرلمان الأوروبى ماريسا ماتياس "وجود أى حديث عن عقوبات ضد مصر أو حتى احتمال فرض أى عقوبات عليها".

وأضافت ماريسا ماتياس، أن "التوصيات التى خرجت بها زيارة الوفد، الذى ضم ستة أعضاء، لمصر تؤكد أن مصر دولة صديقة للاتحاد الأوروبى، ونطالب بدعم وتعميق العلاقات فى المجالات كافة، كما أننا نعى التحديات الأمنية فى الشرق الأوسط وأوروبا ولهذا فنحن بحاجة لدعم التعاون لمكافحة الإرهاب والعنف والتطرّف".

وأكدت ماريسا ماتياس، فى مؤتمر صحفى عقدته اليوم الأربعاء، أن زيارة الوفد الحالية لمصر هى الأولى من نوعها منذ 6 سنوات بسبب الأوضاع وعدم وجود برلمان فى مصر فى السابق، وقالت إنه تمت دعوة وفد من البرلمان المصرى عقب انتخابه زار البرلمان الأوروبى فى يناير الماضى، وسيقوم وفد برلمانى مصرى آخر بزيارة البرلمان الأوروبى فى "ستراسبورج" العام المقبل.

وأشارت إلى أن الوفد التقى خلال زيارته لمصر مع الرئيس عبد الفتاح السيسى ونواب برلمانيين وممثلين لعدد من منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى وشيخ الأزهر وبابا الإسكندرية، لافتة إلى أن الزيارة تهدف إلى فهم أكبر لاحتياجات التعاون بين مصر والاتحاد الأوروبى، حيث تطرقت المناقشات لأساليب زيادة الاستقرار والأوضاع فى سوريا وليبيا والعراق واليمن وموضوعات مثل مكافحة الهجرة غير المشروعة وقضايا حقوق الإنسان وقضية ريجينى.

وقالت ماريسا: "إننا لسنا هنا لإعطاء دروس لأحد أو التدخل فى الشأن الداخلى ولكننا جئنا للاستماع لمختلف الآراء"، مشيرة إلى أن المجتمع المدنى يلعب دورا هاما فى هذا الإطار، مشددة على أهمية الاستمرار فى تعزيز العلاقات المصرية الأوروبية واستمرار الاتحاد الأوروبى فى دعم مصر.

ورحبت بـ"قانون الإعلام" الذى سيتم بحثه قريبا فى مصر ليصدره البرلمان، منوهة بأن قضية ريجينى تحظى بالاهتمام، ورحبت بشدة باهتمام الرئيس السيسى بنفسه بها، حيث أكد للوفد اليوم أنه يتابع بشكل شخصى تطورات قضية ريجينى والتعاون بين السلطات المصرية والإيطالية فى هذا المجال، حسب قولها، كما ثمنت جهود السلطات المصرية فى مواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية.

قد تقرأ أيضا