عاجل

"الزراعة": إصابة 1109 رؤوس من الماشية بـ"الحمى القلاعية" خلال 58 يومًا

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك


اخبار المصدر 7 تقدم كتب عز النوبى

كشف الدكتور عصام عبد الشكور مدير عام إدارة خدمات الإرشاد البيطرى بالهيئة العامة للخدمات البيطرية، أن آخر تقرير عن عدد الإصابات الماشية بمرض الحمى القلاعية منذ الأول من يناير وحتى يوم 28 من فبراير الماضى، يوضح وصول عدد الإصابات إلى 1109 حالة، وإجمالى عدد حالات النفوق من الحيوانات المصابة بلغ 121 رأسًا من الماشية، وعدد بؤر الاشتباه بلغت 220، وعدد البؤر الايجابية بلغت 41 بؤرة بمختلف المحافظات.

 

وشدد عصام عبد الشكور فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، بضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية لحماية الماشية من المرض، ومنها تحصين الماشية فى المواعيد المحددة، وتطبيق إجراءات الأمان للحيوان الخاصة بنظافة مكان التربية وتطهيرها، ومراعاة شراء الحيوانات من مصادر معلومة وموثوق بها، وتحصين الحيوانات المشتراة والتعرف عليها من خلال علامات الترقيم والتسجيل للحيوان، وتشديد إجراءات الرقابة على المنافذ بين المحافظات، من خلال التزام نقاط التفتيش على حدود المحافظات بمنع نقل الحيوانات بدون ترخيص.

 

وأوضح تقرير الهيئة العامة للخدمات البيطرية، أن مرض الحمى القلاعية هو فيروس وبائى سريع الانتشار ينتقل عن طريق الهواء ويصيب المجترات الصغيرة ويصيب المجترات الكبيرة مسببا نفوق فى الأعمار الصغيرة وخسائر اقتصادية فادحة فيما تنتجه الحيوانات من ألبان ولحوم وينشط فى فصل الشتاء، مؤكدا أن الإجراءات الوقائية التى تقوم بها الهيئة للسيطرة على المرض، تشمل الإبلاغ والعزل والعلاج والتحصين فى نطاق بؤرة الإصابة، والسيطرة على الأسواق بالتنسيق مع المحافظين والمجالس المحلية والسيطرة على حركة الحيوانات وانتقالها خلال فترة انتشار المرض، بالإضافة إلى توعية المربين بعدم شراء عجول من أسواق الحيوانات الحية خاصة مجهولة المصدر، وعدم دخول القطعان إلا بعد عزلها منفصلة لمدة 21 يوما.

 

وتابع بأن الهيئة تقوم بتنفيذ جميع الإجراءات الوقائية لتفادى المرض من بتنظيم زيارات مفاجئة وجولات حقلية لعدد من المحافظات للكشف عن الحمى القلاعية على أرض الوقع، وتطبيق برامج التحصين والآمان الحيوى، وتنفيذ برامج التحصين الحلقى حول بؤر الإصابة فى نطاق نصف قطر 10 كم، وبرنامج التحصين الدورى الروتينى خلال 4 شهور للحلاب و6 شهور للتسمين للحمى القلاعية، وفى حال الاشتباه بوجود بؤرة يتم سحب العينات لفحصها بمعامل معهد بحوث صحة الحيوان للتأكد من نوع عترة المرض وكذلك عزل وعلاج الحالات المرضية، وكذلك تنظيف وتطهير المكان للتربية.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق