المستشار العلمى للمفتى: لا يجوز للعالم معاداة الدولة بسبب خلافه السياسى

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك


اخبار المصدر 7 تقدم كتب لؤى على

أكد الدكتور مجدى عاشور المستشار العلمى لمفتى الجمهورية أن من يحاولون النيل علماء المؤسسة الدينية ويصفونهم بأنهم علماء دولة وأن فتواهم مخالفة جاهلون، وليس لديهم أدوات علم أو مهارات إفتاء، وقال فى تصريحات له: "لا نلتفت لكلام هؤلاء الذين يشككون فينا كعلماء لأنهم ليس عندهم علم، ولا يدركون للواقع، كما أن المتشددين يعرفون النصوص ولا يعرفون الواقع، والسطحيون يعرفون الواقع ولا يعرفون النصوص، أما الوسطيون يعرفون الواقع والنصوص".

 

وأضاف أن المتشددين عور العين ينظرون للنصوص وحدها لو بفهم خاطئ، بينما العلماء الحقيقيون والذين تدربوا على مهام الفتوى ينظرون للنصوص والواقع. وقال: إذا لم تكن عالما للدولة ستكون عالما للفرد أو تكون عالما لغير هذه الدولة، حيث نجد علماء تركوا بلادهم ليكونوا علماء لدولة أخرى، فكون العالم عالم دولة فهو يحافظ على تلك الدولة، وشدد على أن العالم لا ينبغى بسبب خلافه السياسى أن يكون ضد الدولة. 

 

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق