اخبار مصر خبير: الوضع الاقتصادي في تراجع.. وبيع 20 شركة قريبًا

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

المستشار الاقتصادي - أخمد خُزيم

قال المستشار أحمد خُزيم، الخبير الاقتصادي، إن الشريحة الرابعة من قرض صندوق النقد الدولي، مخصصة إلى تقليص عجز الموازنة، دون التوجه إلى أي استثمارات وهذا هو الخطر، مشيرًا إلى أن قد حصلت منذ عام ونصف العام على 3شرائح من صندوق النقد الدولي، ومن المنتظر صرف الشريحة الرابعة خلال الربع الثاني من العام 2018.

وأبدى خُزيم، مخاوفه من السياسة الاقتصادية التي تنتهجها الحكومة، باعتمادها على التوسع في الاقتراض الخارجي، دون خروج تشريعات، معتبرًا أن الوضع الاقتصادي في تراجع، ولن يتغير ما دامت الحكومة تعتمد في سياستها على الاقتراض الخارجي دون التوجه إلى الصناعة.

وأضاف المستشار الاقتصادي أحمد خُزيم لـ"اليوم الجديد"، أن الحكومة تمضي قُدمًا في تطبيق سياسة قرض صندوق النقد الدولي، حيث ستشهد الفترة المقبلة بيع 20شركة تحت مسمى "أطروحات البورصة" في مقدمتهم، بنك الائتمان الزراعي، والمصرف المتحد، وبنك القاهرة، فضلًا عن بيع شركات أخرى، من قطاع الأعمال، والبترول، مشددًا أن الطبقة الفقيرة هي من ستدفع فاتورة الإصلاح الاقتصادي، التى لجأت إليها الحكومة والتي بدأت في 3من نوفمبر 2016.

وكانت بعثة صندوق النقد الدولي قد أشادت بإجراءات الإصلاح الاقتصادي، التي أقدمت عليها الحكومة المصرية، والتي بدأت بتحرير سعر الصرف، ورفع الدعم عن الوقود والمحروقات، إضافة إلى إصدار عدد من القوانين والتشريعات الاقتصادية في مقدمتها اللائحة التنفيذية لقانون الاستثمار، وتطبيقات قانون الضريبة المضافة.
 

أخبار ذات صلة

0 تعليق