عاجل

اخبار مصر اليوم - اخر اخبار مصر معرض 150 عاما من الزيارات الملكية البلجيكية لمصر بمتحف التحرير

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم افتتح وزير الآثار، خالد العنانى وسفيرة دولة بلجيكا، سيبيل دى كارتييه، مساء أمس الأول الثلاثاء، معرضا للصور الفوتوغرافية بالمتحف المصرى بالتحرير تحت عنوان «150 عاما من الزيارات الملكية البلجيكية لمصر» والذى تقيمه السفارة البلجيكية بالقاهرة بالتعاون مع وزارة الآثار.

وقال وزير الآثار، إن هذا المعرض وما عرض فيه من صور يدل على عمق العلاقات المصرية البلجيكية ومدى حب هذه البلاد لمصر وحضارة العريقة ويجب علينا كوزارة للآثار العمل والمساهمة لنوضح للعالم مدى عظمة تاريخ مصر على مر السنين، مضيفا أن المعرض أقيم فى متحف التحرير وليس الوزارة لتوصيل رسالة عن مدى أمن ميدان التحرير الذى شهد على الثورات المصرية العظيمة.

وأكد العنانى، أن الجانب البلجيكى هو شريك ثانٍ فى وزارة الآثار حيث ساعد كثيرا من علماء دولة بلجيكا على اكتشاف العديد من الآثار المصرية فى مختلف المحافظات.

وقالت سيبيل دى كارتيبيه، إنها قامت بإحضار عدد من الصور التى تخص زيارة الملكة إليزابيث لمصر فى كثير من الأعوام وغيرها من الدبلوماسيين التى كانت موجودة فى معرض بروكسل ببلجيكا لتوضيح العلاقات الثنائية بين البلدين منذ نحو 162 عاما، التى زارت فيه العائلة الملكية البلجيكية المناطق الأثرية بمصر.

من جانبها قالت رئيس قطاع المتاحف بالوزارة، إلهام صلاح، إن المعرض يضم نحو 60 صورة فوتوغرافية وعددا من المخطوطات تعرض لأول مرة بمصر، تحكى تاريخ الزيارات الملكية البلجيكية لمصر منذ أكثر من قرن ونصف القرن من الزمن، ليبحر من خلالها زائرو المعرض ويكون صورة توضيحية عن عمق العلاقات البلجيكية المصرية آنذاك.

وأكدت صلاح، أن الوزارة حرصت على إقامة مثل هذه المعارض والتعاون مع جميع السفارات والجهات الدولية، بحيث تلقى الضوء على تاريخ العلاقات المصرية مع مختلف البلدان سواء الأجنبية أو العربية، الأمر الذى يفتح المجال للتعاون المتبادل بين مصر وهذه البلاد فى مجال العمل الأثرى والمتحفى.

فيما أشارت مدير عام المتحف المصرى بالتحرير، صباح عبدالرازق، إلى أن الصور التى سيضمها المعرض تتنوع ما بين صور لزيارات بصفة شخصية أو زيارات رسمية حيث جاءت العائلة المالكة البلجيكية إلى مصر عام 1855، كما زار الملك «ألبرت الأول» والملكة «إليزابيث» مصر عدة مرات فى الفترة ما بين عامى 1911 و1930 حرصا خلالها على زيارة عدد من المتاحف والمواقع الأثرية المصرية.

وأضافت عبدالرازق أنه فى الفترة من 1977 وحتى 2012 زار الأمير «ألبرت» مصر والأمير «فيليب» الملك الحالى لبلجيكا على رأس بعثات تجارية.

هذا ومن المقرر أن يستمر المعرض لمدة شهر تبدأ من الغد وحتى 30 نوفمبر بالقاعة رقم «42» بالمتحف المصرى.

أخبار ذات صلة

0 تعليق