اخبار مصر اليوم - اخر اخبار مصر سفير الاتحاد الأوروبي بالقاهرة: ندعم مصر في مشروعات مختلفة وعلى رأسها التعليم

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار المصدر 7 تقدم قال سفير الاتحاد الأوروبي بالقاهرة، إيفان سوركوش، إن الاتحاد يدعم ، من خلال مشروعات مختلفة، وأهمها في قطاع التعليم.

وأوضح "سوركوش"، في كلمة له، مساء أمس، خلال حفل الاستقبال الذي نظمته منصة "منا"، والذي حضره أيضًا سفيرة بلجيكا بالقاهرة سيبيل دي كارنيه دي إيف، ومستشارين ثقافيين للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى المسؤولين عن منصة "منا"، أن الثقافة تلعب دورًا مهمًا في التواصل بين الشعوب وفهم بعضها البعض، وأنها تعتمد أساسًا على التبادل والفهم، وتلعب دورًا رئيسيًا في التنمية الاجتماعية.

وأضاف أن الاتحاد الأوروبي يدعم أيضًا حرية التعبير، والحريات الأساسية، وتعزيز المجالات التاريخية، ودعم الموروثات المختلفة، مشيرًا إلى وجود برنامج خاص في هذا الإطار يُنفذ حاليًا عن طريق مشروع "منا"، معلنًا وجود نشاطات مختلفة أيضًا في مصر الفترة المقبلة.

ومن جانبها، قالت سفيرة بلجيكا بالقاهرة، سيبيل دي كارتيه دي إيف، إن هذا المشروع الثقافي الذي تنفذه منصة "منا"، يندرج في إطار المشروع الأوروبي، وأيضًا على المستوى الثنائي لمجموعة من الأحداث التي تقيمها بلجيكا، مضيفة: "نود أن نعطي الفرصة للفنانين من أجل أن يلتقوا ويبتكروا دون أي قيود".

ويعد "منا"، برنامجًا ثقافيًا مدته عام كامل، يموله الاتحاد الأوروبي، وينفذ من قبل المركز الإيطالي للبحوث والتعاون في مصر، وجمعية الصعيد للتعليم والتنمية، وشركة إينوفوتي والمشرق للإنتاج، ويهدف إلى تعزيز دور وقدرات الفنانين المصريين والمعنيين بالفن من أجل تطوير وتوسيع مدى أعمالهم لتكون أكثر استدامة وانتشارًا.

وتم تصميم "منا"، من أجل تغطية مجموعة واسعة من الطيف الثقافي: التنوع الثقافي والحوار الثقافي من خلال نقل المعرفة والتفاعل والتواصل فضلًا عن معالجة خلفيات مختلفة.

كما يهدف البرنامج إلى دعم الأنشطة الثقافية الإبداعية القادرة على المساهمة في التنمية الاقتصادية من خلال الحصول على التمويل واستخدام الوسائل التقنية الحديثة باعتبارها من العناصر الأساسية في استراتيجيتها للاستدامة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق