اخبار مصر اليوم الجمعة 1 -9 -2017 حصاد التنمية المحلية..إعادة إطلاق مسابقة اكتشاف المواهب في تجويد القرآن الكريم لقلة الإقبال..ومتابعة استعدادات المحافظات لاستقبال عيد الأضحى المبارك

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
اخبار المصدر 7 تقدم وزير التنمية المحلية:
يتفقد عدد من المشروعات التنموية بالبحيرة
لن يسمح بوجود أي شخص فاسد في الإدارة المحلية
الصرف الصحي أحد أهم القضايا الكبرى التي تعاني منها بعض القرى في المحافظات المصرية
هناك توجهًا في الدولة وبصورة مباشرة إلى تغليظ العقوبة للمعتدين علي الأراضي الزراعية
محدش يخاف في عهد الرئيس السيسي وموضوع التعدي علي الأراضي الزراعية انتهى للأبد
الاستعانة بشباب المحافظة فيما يخص الاستفادة من الأراضي المستردة من التعديات

شهدت وزارة التنمية المحلية خلال الأسبوع الماضي، مجموعة من الفعاليات والاجتماعات، والتصريحات، حيث قررت وزارة التنمية الملحية إعادة إطلاق مسابقة اكتشاف المواهب في تجويد القرآن الكريم لقلة الإقبال، فيما قام الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية بتفقد عدد من المشروعات التنموية بالبحيرة.

وقرر الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية،مد مهلة التقدم لوظائف التنمية المحلية التى اعلنت عنها الوزارة في الإعلان رقم 1 لسنة 2017 بشأن حاجة وزارة التنمية المحلية لشغل بعض وظائف قيادات الإدارة المحلية بالمحافظات من الدرجة الممتازة والدرجة العالية ودرجة المدير العام والتى كانت ستنتهى مدته فى 30 أغسطس 2017 .

كما أعلنت وزارة التنمية المحلية، رفع حالة الطوارئ استعدادا لاستقبال عيد الأضحى المبارك وتكثيف أعمال النظافة فى الميادين والشوارع والساحات المخصصة لصلاة العيد وحول المساجد والطرق المؤدية إليها وفتح الحدائق والمتنزهات العامة للمواطنين ومراجعة إنارة جميع الطرق وتخصيص أطقم من الإنقاذ المركزي في جميع المرافق والخدمات بكافة المراكز والمدن بالمحافظات.
إعادة إطلاق مسابقة اكتشاف المواهب في تجويد القرآن الكريم لقلة الإقبال

كشفت مصادر خاصة بوزارة التنمية المحلية، عن أن وزارة التنمية المحلية ستعيد طرح المسابقة التى أطلقتها في 25 يونيو الماضى لاكتشاف المواهب في مجال تجويد القرآن الكريم والإنشاد الدينى.

وأضافت المصادر في تصريحات لـ"صدى البلد"، أن الوزارة ستعيد إطلاق المسابقة من جديد بعد غلق باب التقديم في 23 يوليو الماضى وذلك لعدم وجود إقبال كبير عليها كما كان متوقع، مشيرة إلى انه سيتم طرحها قريبا للمرة الثانية.

وأرجعت سبب عدم الإقبال على المسابقة، قلت الدعاية لها، وعدم الترويج لها كما ينبغى.
وكانت قد أطلقت وزارة التنمية المحلية رسميًا تحت إشراف من الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية مسابقة كبري لاكتشاف المواهب بجميع محافظات الجمهورية في مجال " تجويد القرآن الكريم والإنشاد الدينى " ، وتعقد المسابقتين تحت رعاية الأزهر الشريف .
وقالت وزارة التنمية المحلية ان المسابقة الأولي في موهبة تجويد القرآن الكريم .. المدرسة المصرية للتلاوة "دورة الشيخ محمد رفعت" والمسابقة الثانية لموهبة الإنشاد الدينى والابتهالات والترانيم ، وحول شروط تفاصيل المسابقة أكدت الوزارة ان من يمتلك الموهبة في مجال من تلك المجالات الخاصة بالمسابقتين او في المجالين يمكنه التقدم والمشاركة في المسابقات.

وأشارت الوزارة إلى أنه سيتم اختيار أفضل ١٥ متسابق في كل مسابقة في التصفية الأولى ودعوتهم علي نفقة وزارة التنمية المحلية للتصفية النهائية على أحد المسارح الكبرى بالقاهرة لاختيار أفضل ٣ فائزين في كل مسابقة للحصول على الجوائز المالية وتكريمهم.
وكشفت الوزارة عن أن الفائز الأول في المسابقة سيحصل على 10 ألاف جنيه والفائز الثانى سيحصل على 7 آلاف جنيه والثالث على 5 آلاف جنيه وسيتم منح شهادات تقدير لجميع الفائزين المشاركين في التصفية النهائية.

وأكدت الوزارة أن آخر موعد للتقديم في المسابقتين ٢٣ يوليو ٢٠١٧ ويحق للمتسابق ان يشارك في المسابقتين.

وزير التنمية المحلية يتفقد عدد من المشروعات التنموية بالبحيرة
قام الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية اليوم، بتكريم 6 من القيادات المتميزة في محافظة البحيرة 3 رؤساء وحدات قروية و3 رؤساء مدن،وذلك بحضور المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة وعدد من القيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة وأعضاء مجلس النواب وقيادات وزارة التنمية المحلية.

جاء ذلك خلال لقاء الوزير بعدد من أهالي قرية الحجناية في مقر جمعية تنمية المجتمع بالقرية.

وقال الدكتور هشام الشريف، إن التكريم جاء في إطار المسابقة الشهرية التي أعلنتها وزارة التنمية المحلية في كل محافظات ، والتي يقوم فيها المحافظون بترشيح أفضل 3 رؤساء مدن وأفضل 3 رؤساء قري أو مديريات أو وحدات محلية.

وقام الوزير بتكريم كل من سعد غراب رئيس مدينة دمنهور وصلاح مسعود فضل الله رئيس مدينة وادي النطرون وخالد عمارة رئيس مدينة أبوحمص وعنايات احمد الشرنوبي رئيسة الوحدة المحلية قومبانية أبوقير التابعة لكفر الدوار وأشرف سعد خليل رئيس الوحدة المحلية لقرية شرنوب واسامة رزق منصور نائب رئيس الوحدة المحلية بحوش عيسي ، حيث قام الوزير بمنحهم شهادات تقدير.

وأضاف الوزير ان المسابقة تهدف الي إبراز وتكريم من يعمل ويجد ويخلص لعمله وتحديدًا من يتميز في الإنجاز والعطاء بالمحافظات فى مجالات التنمية والإدارة والخدمات المحلية وحل مشاكل المواطنين فى مناطق عملهم، وأشار "الشريف" إلي أن الوزارة تحرص على توفير حياة أفضل للمصريين وترسيخ العدالة الاجتماعية والتى تأتى على رأس أولويات برامج الوزارة، مشيرًا إلي أنه من المقرر أن تعرض الأسماء المتميزة دوريًا على مجلس المحافظين ومجلس الوزراء.

وأكد "الشريف" أنه آن الأوان أن نحتفل بالمتميزين في كل محافظة مصرية لما يقدموه من جهد وعرق في موقعهم بالإدارة المحلية.
واستمع الوزير خلال اللقاء الي عدد من شكاوي القرية والقري المجاورة لها بالبحيرة والتي شملت مجالات الصرف الصحي ومياه الشرب والفساد والتعديات علي الاراضي الزراعية وأملاك الدولة والمشروعات الجديدة.

"الشريف": الصرف الصحي أحد أهم القضايا الكبري التي تعاني منها بعض القري في المحافظات المصرية
وقال "الشريف" إن مشكلة الصرف الصحي أحد أهم القضايا الكبري التي تعاني منها بعض القري في المحافظات المصرية حاليًا، لافتًا إلى أن الدولة تعلم حجم المشكلة وتقوم بعمله خريطة دقيقة بكل القري المحرومة من الصرف الصحي في محافظة البحيرة وباقي المحافظات المصرية وتم وضع خريطة واضحة بتواريخ محددة الانتهاء من تلك المشروعات خلال الفترة القادمة وفقًا للخطط الموضوعة.

وأشار "الشريف" إلى وجود بعض المحافظات التي تعاني مدنها وقراها من أزمة في الحيّز العمراني مشيرًا إلى أنه يجري حاليًا مع كافة الجهات المسئولة عن التخطيط في مصر الانتهاء من تلك المخططات خلال الفترة المقبلة حيث تم الانتهاء من عدد من المحافظات ومتبقي عدد جارٍ الانتهاء منه.

وأوضح وزير التنمية المحلية أن هناك توجهًا في الدولة وبصورة مباشرة إلى تغليظ العقوبة للمعتدين علي الأراضي الزراعية، وشدد الوزير علي أنه لن يحدث أي تعد علي أرض أملاك دولة مرة أخري، وأشار الوزير الي انه جاري مراجعة كل الآليات التنفيذية لمنع التعديات علي الأراضي الزراعية وأراضي الدولة، وطالب الوزير من رؤساء المدن والوحدات المحلية بالبحيرة بتقديم أي مقترحات لمنع حدوث أي تعديات بالمحافظات في هذا الشأن.

وأضاف "الشريف" قائلا: "محدش يخاف في عهد الرئيس السيسي وموضوع التعدي علي الاراضي الزراعية انتهي للأبد بلا رجعة وأي مساعدة أو مساندة أنا معاكم".

وشدّد الوزير على أنه لن يسمح بوجود أي شخص فاسد في الإدارة المحلية مضيفا "حق البلد هنجيبه لولادها.. ومفيش واحد هيسهل تعدي علي أرض أملاك دولة وهيفضل في المحليات مكانة".

وطالب الوزير بالاستعانة بشباب المحافظة فيما يخص الاستفادة من الأراضي المستردة من التعديات وإشراك الشباب في عملية التخطيط، لافتًا إلى أن محافظة البحيرة من أولي المحافظات التي أعادت الأراضي المتعدّي عليها.

وقال الوزير إننا نريد إحداث نقلة نوعية حقيقية على الأرض في البحيرة وكل محافظات مصر، مطالبًا قيادات المدن والقري بالبحيرة بالعمل علي حل مشاكل المواطنين، لافتًا إلى إمكانية إنشاء ديوان خدمة للمواطنين، مضيفًا: "مفيش مواطن ينام بدون حل مشكلته".
وطالب "الشريف" بوجود خطط لتطوير القري يضعها رئيس الوحدة المحلية بالاشتراك مع باقي المواطنين بها لأحداث تنمية حقيقية.
كما أوصي الوزير بعمل حوار بين المتخصصين حول المشروعات التي يتم تنفيذها بالمحافظة.

وكان الوزير قد جولة بقرية الحجناية بالبحيرة حيث تفقد الوحدة الصحية بالقرية والصيدلية والتقي بعدد من المواطنين.وأجرى الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية، جولة تفقدية بمحافظة البحيرة، برفقة الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة، وبحضور نادية عبده، محافظ البحيرة.

حيث تم تكريم ٦ من القيادات المتميزة في المحافظة ٣ رؤساء وحدات قروية و٣ رؤساء مدن وذلك بحضور المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة وعدد من القيادات الشعبية والتنفيذية بالمحافظة وأعضاء مجلس النواب وقيادات وزارة التنمية المحلية.

وقال الدكتور هشام الشريف، إن التكريم جاء في إطار المسابقة الشهرية التي اعلنتها وزارة التنمية المحلية في كل محافظات مصر، والتي يقوم فيها المحافظون بترشيح أفضل ٣ رؤساء مدن وأفضل ٣ رؤساء قري أو مديريات أو وحدات محلية.

وأضاف الشريف، أن المسابقة تهدف الي إبراز وتكريم من يعمل ويجد ويخلص لعمله وتحديدًا من يتميز في الإنجاز والعطاء بالمحافظات فى مجالات التنمية والإدارة والخدمات المحلية وحل مشاكل المواطنين فى مناطق عملهم.

واشار الشريف الي ان الوزارة تحرص على توفير حياة أفضل للمصريين وترسيخ العدالة الاجتماعية والتى تأتى على رأس أولويات برامج الوزارة ، مشيرا الي انه من المقرر أن تعرض الأسماء المتميزة دوريًا على مجلس المحافظين ومجلس الوزراء.

وأكد الشريف أنه آن الاوان ان نحتفل بالمتميزين في كل محافظة مصرية لما يقدموه من جهد وعرق في موقعهم بالإدارة المحلية، موضحا أن الدولة تعلم حجم المشكلة وتقوم بعمل خريطة دقيقة بكل القري المحرومة من الصرف الصحي في محافظة البحيرة وباقي المحافظات المصرية وتم وضع خريطة واضحة بتواريخ محددة الانتهاء من تلك المشروعات خلال الفترة القادمة وفقًا للخطط الموضوعة.

وأشار الشريف، الي وجود بعض المحافظات التي تعاني مدنها وقراها من أزمة في الحيّز العمراني مشيرًا الي انه يجري حاليًا مع كافة الجهات المسءولة عن التخطيط في مصر الانتهاء من تلك المخططات خلال الفترة المقبلة حيث تم الانتهاء من عدد من المحافظات ومتبق عدد جار الانتهاء منه.

وأردف وزير التنمية المحلية، أن هناك توجها في الدولة وبصورة مباشرة الي تغليظ العقوبة للمعتدين علي الاراضي الزراعية ، وشدد الوزير علي انه لن يحدث أي تعدي علي أرض أملاك دولة مرة أخري ، واشار الوزير الي انه جار مراجعة كل الاليات التنفيذية لمنع التعديات علي الاراضي الزراعية واراضي الدولة ، وطالب الوزير من رؤساء المدن والوحدات المحلية بالبحيرة بتقديم أي مقترحات لمنع حدوث أي تعديات بالمحافظات في هذا الشأن.

واضاف الشريف قائلا: "ماحدش يخاف في عصر الرئيس السيسي وموضوع التعدي علي الاراضي الزراعية انتهي للأبد بلا رجعة وأي مساعدة او مساندة أنا معاكم".

وشدد الوزير علي أنه لن يسمح بوجود أي شخص فاسد في الادارة المحلية مضيفا:"حق البلد هنجيبه لولادها .. ومفيش واحد هيسهل تعدي علي ارض أر أملاك دولة وهيفضل في المحليات مكانه"، مستدركا: «أنا شغلتي صنايعي تنمية وصنايعي بشر، وبنكتشف المتميزين، ونفسي كل المصريين يعرفوا المجهولين المتميزين في عملهم».

وطالب الوزير بالاستعانة بشباب المحافظة فيما يخص الاستفادة من الاراضي المستردة من التعديات وإشراك الشباب في عملية التخطيط، لافتا الي ان محافظة البحيرة من أولي المحافظات التي اعادت الاراضي المتعدّي عليها.

وشدد الدكتور هشام الشريف،على ضرورة العمل على إنشاء مراكز لخدمة المواطنين، مكملا: «ماتخليش أي مواطن له مصلحة أو خدمة إلا ويتم العمل على حلها، ومانخليش حد ينام عنده مشكلة».

وزارة التنمية المحلية تقرر مد مهلة إعلان شغل وظائف قيادات الإدارة
قرر الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية،مد مهلة التقدم لوظائف التنمية المحلية التى اعلنت عنها الوزارة في الإعلان رقم 1 لسنة 2017 بشأن حاجة وزارة التنمية المحلية لشغل بعض وظائف قيادات الإدارة المحلية بالمحافظات من الدرجة الممتازة والدرجة العالية ودرجة المدير العام والتى كانت ستنتهى مدته فى 30 أغسطس 2017، وقررت الوزارة مد مهلة الإعلان لتنتهى فى 30 سبتمبر 2017.

التنمية المحلية تتابع استعدادات المحافظات لاستقبال عيد الأضحى المبارك
أعلنت وزارة التنمية المحلية، رفع حالة الطوارئ استعدادا لاستقبال عيد الأضحى المبارك وتكثيف أعمال النظافة فى الميادين والشوارع والساحات المخصصة لصلاة العيد وحول المساجد والطرق المؤدية إليها وفتح الحدائق والمتنزهات العامة للمواطنين و مراجعة إنارة جميع الطرق وتخصيص أطقم من الإنقاذ المركزي في جميع المرافق والخدمات بكافة المراكز والمدن بالمحافظات.

واوضحت مصادر بوزارة التنمية المحلية،ان الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية كلف المحافظين تكثيف الحملات علي الأسواق والمحال التجارية وتشديد الرقابة علي المخابز وطرح كميات إضافية من اللحوم والمواد الغذائية و متابعة انتظام العمل في مواقف السرفيس وتعزيز خطوط النقل الداخلي التي تشرف المحافظات علي تشغيلها خاصة التي تعمل بالمناطق الترفيهية والمتنزهات العامة.

ولفتت الى ان غرفة عمليات الوزارة تتابع عمل أجهزة المرافق والهيئات الخدمية بالمحافظات على مدى24 ساعة يوميا بالتنسيق مع غرف عمليات المحافظات مع متابعة تواجد فرق الصيانة السريعة للمياه والصرف الصحي والكهرباء وتوفير وسائل النقل السريعة لسرعة إصلاح أي أعطال.

أخبار ذات صلة

0 تعليق