اخبار السعودية - أسبوع من الدوام المسائي بمكة.. معاناة طيلة 3 صلوات لا تنقصها المخاوف

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة
اخبار السعودية -

أسبوع من الدوام المسائي بمكة.. معاناة طيلة 3 صلوات لا تنقصها المخاوف

"تعليم المنطقة": توحيد المواعيد صادر من الوزارة ويحقق الانضباط المدرسي

ازدادت معاناة عدد من منسوبي المدارس المسائية وأولياء أمور الطلاب والطلاب بمكة ؛ ذلك مع انقضاء أول أسبوع للدوام المسائي الذي طبق في تعليم العاصمة المقدسة ؛ حيث اعتبر العديد من الأهالي أن أبناءهم تضرروا كثيراً من ذلك بسبب تأخر ذهابهم إلى المدرسة ؛ حيث يبدأ اليوم الدراسي الساعة 1:45 بعد الظهر ، وينتهي الساعة 7:20 بعد أذان العشاء.

 

وقال عدد من الأهالي إنهم أصبحوا كل يوم يضعون أيديهم على قلوبهم وهم ينتظرون فلذات أكبادهم ، وهم  يغادرونهم تحت أشعة الشمس ووقت ازدحام الطرق لمدارسهم ، مشيرين إلى أنهم يغيبون عنهم ثلاث أوقات للصلاة "عصر ومغرب وعشاء"، ويعودون إليهم وقد صك الظلام جنبات الحي.

 

وتابعوا: "نخشى عليهم من تعرضهم لمكروه أثناء ذهابهم أو عودتهم في الليل ، ونتمنى أن يتم النظر إلى حل عاجل لتلك المعاناة التي أرقتنا ، وبتنا ننتظر كل يوم في منازلنا حتى يعودوا إلينا سالمين".

 

وقال عدد من المعلمات: "قبل أن نكون معلمات نحن أمهات وربات بيوت وهذا التوقيت الذي نغادر فيه المدرسة ونعود بعده إلى منازلنا ، لا سيما إن كانت هناك مناوبة أوإشراف يحدث خللاً كبيراً في منازلنا وبين أفراد أسرتنا".

 

وتابعن: "كلنا تفاؤل وأمل أن يتم مراعاة التوقيت الزمني للمدارس المسائية ، من حيث تقليص الوقت واختصار أوقات الحصص بما يضمن عدم الإخلال بالعملية التعليمية وسلامة منسوبي تلك المدارس وإنهاء معاناتهم ، لاسيما وأن بعض المدرس المسائية دون حراسات".

 

وقلن: "تقوم مدارس الثانوية بتطبيق حصة نشاط للطالبات وبذلك يكون خروج الطالبات الساعة 2:15 قبل العصر بأقل من ساعة وهو ما أكده التعليم أن تطبيق حصة النشاط صادر بقرار من وزارة التعليم وتطبق بواقع ساعتين في الأسبوع".

 

وأوضحت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ،على لسان مدير الإعلام التربوي طلال الردادي ، أن التوقيت بالنسبة للدوام صادر من وزارة التعليم وليس من تعليم مكة والهدف منه توحيد وقت دخول وخروج الطلاب منعاً لبعض الاجتهادات التي حدثت سابقاً وحصل بسببها تفاوت في خروج الطلاب من مدارسهم ، مؤكدة أن هذه المواعيد تحقق مفهوم الانضباط المدرسي.  

أسبوع من الدوام المسائي بمكة.. معاناة طيلة 3 صلوات لا تنقصها المخاوف

أحمد العبدالله سبق 2016-11-05

ازدادت معاناة عدد من منسوبي المدارس المسائية وأولياء أمور الطلاب والطلاب بمكة ؛ ذلك مع انقضاء أول أسبوع للدوام المسائي الذي طبق في تعليم العاصمة المقدسة ؛ حيث اعتبر العديد من الأهالي أن أبناءهم تضرروا كثيراً من ذلك بسبب تأخر ذهابهم إلى المدرسة ؛ حيث يبدأ اليوم الدراسي الساعة 1:45 بعد الظهر ، وينتهي الساعة 7:20 بعد أذان العشاء.

 

وقال عدد من الأهالي إنهم أصبحوا كل يوم يضعون أيديهم على قلوبهم وهم ينتظرون فلذات أكبادهم ، وهم  يغادرونهم تحت أشعة الشمس ووقت ازدحام الطرق لمدارسهم ، مشيرين إلى أنهم يغيبون عنهم ثلاث أوقات للصلاة "عصر ومغرب وعشاء"، ويعودون إليهم وقد صك الظلام جنبات الحي.

 

وتابعوا: "نخشى عليهم من تعرضهم لمكروه أثناء ذهابهم أو عودتهم في الليل ، ونتمنى أن يتم النظر إلى حل عاجل لتلك المعاناة التي أرقتنا ، وبتنا ننتظر كل يوم في منازلنا حتى يعودوا إلينا سالمين".

 

وقال عدد من المعلمات: "قبل أن نكون معلمات نحن أمهات وربات بيوت وهذا التوقيت الذي نغادر فيه المدرسة ونعود بعده إلى منازلنا ، لا سيما إن كانت هناك مناوبة أوإشراف يحدث خللاً كبيراً في منازلنا وبين أفراد أسرتنا".

 

وتابعن: "كلنا تفاؤل وأمل أن يتم مراعاة التوقيت الزمني للمدارس المسائية ، من حيث تقليص الوقت واختصار أوقات الحصص بما يضمن عدم الإخلال بالعملية التعليمية وسلامة منسوبي تلك المدارس وإنهاء معاناتهم ، لاسيما وأن بعض المدرس المسائية دون حراسات".

 

وقلن: "تقوم مدارس الثانوية بتطبيق حصة نشاط للطالبات وبذلك يكون خروج الطالبات الساعة 2:15 قبل العصر بأقل من ساعة وهو ما أكده التعليم أن تطبيق حصة النشاط صادر بقرار من وزارة التعليم وتطبق بواقع ساعتين في الأسبوع".

 

وأوضحت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ،على لسان مدير الإعلام التربوي طلال الردادي ، أن التوقيت بالنسبة للدوام صادر من وزارة التعليم وليس من تعليم مكة والهدف منه توحيد وقت دخول وخروج الطلاب منعاً لبعض الاجتهادات التي حدثت سابقاً وحصل بسببها تفاوت في خروج الطلاب من مدارسهم ، مؤكدة أن هذه المواعيد تحقق مفهوم الانضباط المدرسي.  

05 نوفمبر 2016 - 5 صفر 1438

03:54 PM


"تعليم المنطقة": توحيد المواعيد صادر من الوزارة ويحقق الانضباط المدرسي

أسبوع من الدوام المسائي بمكة.. معاناة طيلة 3 صلوات لا تنقصها المخاوف

A A A

أحمد العبدالله - مكة المكرمة
1

13

7,370

ازدادت معاناة عدد من منسوبي المدارس المسائية وأولياء أمور الطلاب والطلاب بمكة ؛ ذلك مع انقضاء أول أسبوع للدوام المسائي الذي طبق في تعليم العاصمة المقدسة ؛ حيث اعتبر العديد من الأهالي أن أبناءهم تضرروا كثيراً من ذلك بسبب تأخر ذهابهم إلى المدرسة ؛ حيث يبدأ اليوم الدراسي الساعة 1:45 بعد الظهر ، وينتهي الساعة 7:20 بعد أذان العشاء.

 

وقال عدد من الأهالي إنهم أصبحوا كل يوم يضعون أيديهم على قلوبهم وهم ينتظرون فلذات أكبادهم ، وهم  يغادرونهم تحت أشعة الشمس ووقت ازدحام الطرق لمدارسهم ، مشيرين إلى أنهم يغيبون عنهم ثلاث أوقات للصلاة "عصر ومغرب وعشاء"، ويعودون إليهم وقد صك الظلام جنبات الحي.

 

وتابعوا: "نخشى عليهم من تعرضهم لمكروه أثناء ذهابهم أو عودتهم في الليل ، ونتمنى أن يتم النظر إلى حل عاجل لتلك المعاناة التي أرقتنا ، وبتنا ننتظر كل يوم في منازلنا حتى يعودوا إلينا سالمين".

 

وقال عدد من المعلمات: "قبل أن نكون معلمات نحن أمهات وربات بيوت وهذا التوقيت الذي نغادر فيه المدرسة ونعود بعده إلى منازلنا ، لا سيما إن كانت هناك مناوبة أوإشراف يحدث خللاً كبيراً في منازلنا وبين أفراد أسرتنا".

 

وتابعن: "كلنا تفاؤل وأمل أن يتم مراعاة التوقيت الزمني للمدارس المسائية ، من حيث تقليص الوقت واختصار أوقات الحصص بما يضمن عدم الإخلال بالعملية التعليمية وسلامة منسوبي تلك المدارس وإنهاء معاناتهم ، لاسيما وأن بعض المدرس المسائية دون حراسات".

 

وقلن: "تقوم مدارس الثانوية بتطبيق حصة نشاط للطالبات وبذلك يكون خروج الطالبات الساعة 2:15 قبل العصر بأقل من ساعة وهو ما أكده التعليم أن تطبيق حصة النشاط صادر بقرار من وزارة التعليم وتطبق بواقع ساعتين في الأسبوع".

 

وأوضحت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة ،على لسان مدير الإعلام التربوي طلال الردادي ، أن التوقيت بالنسبة للدوام صادر من وزارة التعليم وليس من تعليم مكة والهدف منه توحيد وقت دخول وخروج الطلاب منعاً لبعض الاجتهادات التي حدثت سابقاً وحصل بسببها تفاوت في خروج الطلاب من مدارسهم ، مؤكدة أن هذه المواعيد تحقق مفهوم الانضباط المدرسي.  

أخبار ذات صلة

0 تعليق