عاجل

اخبار السعودية - "تربوي" يحذر طلاب المرحلتين المتوسطة والثانوية من أصحاب الشعارات والعواطف

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة
اخبار السعودية -

"تربوي" يحذر طلاب المرحلتين المتوسطة والثانوية من أصحاب الشعارات والعواطف

عيسى الحربي سبق 2016-11-05

حذر مدير مكتب التعليم بحي الروضة، عماد بن محمد الهذيل، طلاب المرحلتين المتوسطة والثانوية من الاندفاع خلف أصحاب الشعارات والعواطف، ممن يتصدون لبعض المجالس وهم لا يحملون منهجية تخدم الدين والوطن.
 
جاء ذلك في أثناء كلمته للمرشدين الطلابيين على هامش اللقاء التوجيهي الذي نظمته شعبة التوجيه والإرشاد بمكتب الروضة، واحتضنته مسارح مدارس رياض نجد بحي الحمراء، حيث حضر ما يربو عن 70 مرشداً طلابياً بهدف تطوير وترتيب العمل الإرشادي في المدارس.
 
وقال "الهذيل" في رسالته للمرشدين: "الإخلاص في العمل، والإنصات والاستماع للشكاوي من أهم أساسيات العمل، ومن فنون الإدارة الاستماع لشكاوي المراجع والطالب والموظف، كما أن فن الإنصات كان يستخدمه النبي صل الله عليه وسلم مع أعدائه قبل صحابته".
 
وأردف: "لابد من تعزيز علاقة الطالب مع الله من خلال الصلاة وبر الوالدين، وهناك من الأبناء من هو خاوي الفكر لذلك نحن حملنا مسؤولية أمام الله عز وجل وأمام قيادة هذا البلد أن ندرب أبناءنا على الفكر القويم الصحيح والإخلاص لهذا الوطن، ولا نجعل أبناءنا ريشة في مهب الريح يتأثرون بكل الشعارات، والواجب تحصينهم بالفكر وتنمية القيم والمفاهيم في عقولهم وترسيخ أهمية المبادئ في أذهانهم وعدم التنازل عنها" .
 
وختم عماد "الهذيل" كلمته بضرورة إبراز الجانب الإيجابي في الطالب وتعظيم الثقة في نفسه، واحتواء مشاكله، وعلاج أسبابها ومسبباتها حتى نساهم جميعاً في بناء عقول تحمي الوطن وتنصر الدين.
 
 

حذر مدير مكتب التعليم بحي الروضة، عماد بن محمد الهذيل، طلاب المرحلتين المتوسطة والثانوية من الاندفاع خلف أصحاب الشعارات والعواطف، ممن يتصدون لبعض المجالس وهم لا يحملون منهجية تخدم الدين والوطن.
 
جاء ذلك في أثناء كلمته للمرشدين الطلابيين على هامش اللقاء التوجيهي الذي نظمته شعبة التوجيه والإرشاد بمكتب الروضة، واحتضنته مسارح مدارس رياض نجد بحي الحمراء، حيث حضر ما يربو عن 70 مرشداً طلابياً بهدف تطوير وترتيب العمل الإرشادي في المدارس.
 
وقال "الهذيل" في رسالته للمرشدين: "الإخلاص في العمل، والإنصات والاستماع للشكاوي من أهم أساسيات العمل، ومن فنون الإدارة الاستماع لشكاوي المراجع والطالب والموظف، كما أن فن الإنصات كان يستخدمه النبي صل الله عليه وسلم مع أعدائه قبل صحابته".
 
وأردف: "لابد من تعزيز علاقة الطالب مع الله من خلال الصلاة وبر الوالدين، وهناك من الأبناء من هو خاوي الفكر لذلك نحن حملنا مسؤولية أمام الله عز وجل وأمام قيادة هذا البلد أن ندرب أبناءنا على الفكر القويم الصحيح والإخلاص لهذا الوطن، ولا نجعل أبناءنا ريشة في مهب الريح يتأثرون بكل الشعارات، والواجب تحصينهم بالفكر وتنمية القيم والمفاهيم في عقولهم وترسيخ أهمية المبادئ في أذهانهم وعدم التنازل عنها" .
 
وختم عماد "الهذيل" كلمته بضرورة إبراز الجانب الإيجابي في الطالب وتعظيم الثقة في نفسه، واحتواء مشاكله، وعلاج أسبابها ومسبباتها حتى نساهم جميعاً في بناء عقول تحمي الوطن وتنصر الدين.
 
 

أخبار ذات صلة

0 تعليق