الارشيف / السعودية

اخبار السعودية - العيادات السعودية تصرف الحليب لـ 440 طفلاً سورياً في الزعتري

  • 1/2
  • 2/2

اخبار السعودية -

العيادات السعودية تصرف الحليب لـ 440 طفلاً سورياً في الزعتري

خلال أكتوبر الماضي ضمن المشروع الطبي "نمو بصحة وأمان"

صرفت صيدلية العيادات التخصّصية السعودية عبوات الحليب الصحي لـ 444 طفلاً رضيعاً من أبناء اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري بالأردن، وذلك ضمن مشروعها الطبي "نمو بصحة وأمان" خلال شهر أكتوبر الماضي.

 

وقال أخصائي الأطفال في العيادات التخصّصية السعودية بمخيم الزعتري الدكتور عبدالحي الخالدي: "مجموع الأطفال المستفيدين من صرف عبوات الحليب خلال شهر أكتوبر بلغ 444 طفلاً وبمعدل يتراوح ما بين (100 - 120) طفلاً مستفيداً أسبوعياً".

 

بدوره، صرّح المدير الطبي للعيادات التخصّصية السعودية الدكتور حامد المفعلاني؛ بأن الحملة الوطنية السعودية ما زالت مستمرة في تقديم خدماتها الطبية والمكملات الغذائية لأبناء اللاجئين السوريين، وذلك بناءً على تقدير حجم الاحتياج الفعلي للمعزّزات من خلال أطباء الاختصاص لمثل هذا النوع من الغذاء والمعني بتوفير أسس البناء السليم للأطفال السوريين القاطنين في مخيم الزعتري.

 

من جانبه، قال المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان: "الحملة تقوم على صرف عبوات الحليب وفقاً لبرنامج دقيق يتم تنفيذه بالتعاون مع وزارة الصحة الأردنية وجمعية إنقاذ الطفل الأردنية وجمعية العون الصحي".

 

وأضاف: "نسعى إلى ضمان تنفيذ برنامج تشجيع الرضاعة الطبيعية "نمو بصحة وأمان" بشكل دقيق يعود بالفائدة على أبناء الأشقاء السوريين".

العيادات السعودية تصرف الحليب لـ 440 طفلاً سورياً في الزعتري

وكالة الأنباء السعودية (واس) سبق 2016-11-05

صرفت صيدلية العيادات التخصّصية السعودية عبوات الحليب الصحي لـ 444 طفلاً رضيعاً من أبناء اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري بالأردن، وذلك ضمن مشروعها الطبي "نمو بصحة وأمان" خلال شهر أكتوبر الماضي.

 

وقال أخصائي الأطفال في العيادات التخصّصية السعودية بمخيم الزعتري الدكتور عبدالحي الخالدي: "مجموع الأطفال المستفيدين من صرف عبوات الحليب خلال شهر أكتوبر بلغ 444 طفلاً وبمعدل يتراوح ما بين (100 - 120) طفلاً مستفيداً أسبوعياً".

 

بدوره، صرّح المدير الطبي للعيادات التخصّصية السعودية الدكتور حامد المفعلاني؛ بأن الحملة الوطنية السعودية ما زالت مستمرة في تقديم خدماتها الطبية والمكملات الغذائية لأبناء اللاجئين السوريين، وذلك بناءً على تقدير حجم الاحتياج الفعلي للمعزّزات من خلال أطباء الاختصاص لمثل هذا النوع من الغذاء والمعني بتوفير أسس البناء السليم للأطفال السوريين القاطنين في مخيم الزعتري.

 

من جانبه، قال المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان: "الحملة تقوم على صرف عبوات الحليب وفقاً لبرنامج دقيق يتم تنفيذه بالتعاون مع وزارة الصحة الأردنية وجمعية إنقاذ الطفل الأردنية وجمعية العون الصحي".

 

وأضاف: "نسعى إلى ضمان تنفيذ برنامج تشجيع الرضاعة الطبيعية "نمو بصحة وأمان" بشكل دقيق يعود بالفائدة على أبناء الأشقاء السوريين".

05 نوفمبر 2016 - 5 صفر 1438

01:30 PM


خلال أكتوبر الماضي ضمن المشروع الطبي "نمو بصحة وأمان"

العيادات السعودية تصرف الحليب لـ 440 طفلاً سورياً في الزعتري

A A A

وكالة الأنباء السعودية (واس) - الرياض
0

0

831

صرفت صيدلية العيادات التخصّصية السعودية عبوات الحليب الصحي لـ 444 طفلاً رضيعاً من أبناء اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري بالأردن، وذلك ضمن مشروعها الطبي "نمو بصحة وأمان" خلال شهر أكتوبر الماضي.

 

وقال أخصائي الأطفال في العيادات التخصّصية السعودية بمخيم الزعتري الدكتور عبدالحي الخالدي: "مجموع الأطفال المستفيدين من صرف عبوات الحليب خلال شهر أكتوبر بلغ 444 طفلاً وبمعدل يتراوح ما بين (100 - 120) طفلاً مستفيداً أسبوعياً".

 

بدوره، صرّح المدير الطبي للعيادات التخصّصية السعودية الدكتور حامد المفعلاني؛ بأن الحملة الوطنية السعودية ما زالت مستمرة في تقديم خدماتها الطبية والمكملات الغذائية لأبناء اللاجئين السوريين، وذلك بناءً على تقدير حجم الاحتياج الفعلي للمعزّزات من خلال أطباء الاختصاص لمثل هذا النوع من الغذاء والمعني بتوفير أسس البناء السليم للأطفال السوريين القاطنين في مخيم الزعتري.

 

من جانبه، قال المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان: "الحملة تقوم على صرف عبوات الحليب وفقاً لبرنامج دقيق يتم تنفيذه بالتعاون مع وزارة الصحة الأردنية وجمعية إنقاذ الطفل الأردنية وجمعية العون الصحي".

 

وأضاف: "نسعى إلى ضمان تنفيذ برنامج تشجيع الرضاعة الطبيعية "نمو بصحة وأمان" بشكل دقيق يعود بالفائدة على أبناء الأشقاء السوريين".

قد تقرأ أيضا