الارشيف / السعودية

اخبار السعودية - مصرع سائق حافلة "الحليفة" ومدير تعليم حائل يعزي بوفاة الطالب وشقيقته

  • 1/2
  • 2/2

اخبار السعودية -

مصرع سائق حافلة "الحليفة" ومدير تعليم حائل يعزي بوفاة الطالب وشقيقته

استمرار المتابعة الصحية للطالبات المصابات

 لقي سائق الحافلة التي وقع لها حادث تصادم صباح اليوم الخميس، مع سيارة "نوع كابرس" في الحليفة - 200 كلم جنوب حائل- مصرعه متأثراً بإصابته.

وكان السائق قد تم نقله إلى مستشفى الملك خالد بحائل بعد إصابته الخطيرة التي لحقت به جراء الحادث, إلا أنه توفي متأثراً بإصابته, فيما يرقد سائق السيارة "الكابرس" وهو طالب في المرحلة الثانوية بالحليفة وست طالبات في مستشفى الملك خالد بحائل ومستشفى الحائط وإصابتهم بين المتوسطة والخطيرة.

يذكر أنه نتج عن الحادث مباشرة وفاة محمد سعد الرشيدي وشقيقته، الطالبين في الصف الأول الابتدائي بمدارس الحليفة. 

من جهته؛ قدم مدير عام التعليم بمنطقة حائل الدكتور يوسف بن محمد الثويني، خالص التعازي والمواساة نيابة عن الأسرة التعليمية بالمنطقة لعائلة الطالب محمد بن سعد الرشيدي في الصف الأول الابتدائي في مدرسة ابتدائية الحليفة السفلى والطالبة الجازي بنت سعد الرشيدي، اللذين توفيا إثر الحادث, داعياً المولى عز وجل أن يتغمدهما بواسع رحمته ويلهم ذويهما الصبر والسلوان، معبراً عن الحزن الكبير الذي أصاب الجميع مع الإيمان التام والتسليم لقضاء الله وقدره.

وتابع مدير التعليم ومساعدته للشؤون التعليمية فوزية الجنيدي، مع مدير مكتب التعليم بمحافظة الحائط ومساعدته الحالات الصحية للطالبات الست اللاتي لا تزال حالتهن تحت الملاحظة في مستشفيات الملك خالد بحائل ومستشفى الحائط وتقديم جميع ما يمكن تقديمه من دعم ومساعدة.

وذكر مدير مكتب التعليم في محافظة الحائط شليويح الرشيدي أنه تم نقل أربع طالبات إلى مستشفى الملك خالد بحائل، اثنتين منهن في حالة حرجة فيما تتلقى الأخريين العلاج من الكسور والإصابات المتوسطة التي لحقت بهما.

الجدير ذكره أن الطالب محمد وشقيقته الجازي طفلان يتيمان حيث لقي والدهما مصرعه في حادث مروري في الحليفة عام 1430هـ والذي خلف ولدين وبنتاً توفي منهم اليوم محمد والجازي، وبقي ولد 14 عاماً.

مصرع سائق حافلة "الحليفة" ومدير تعليم حائل يعزي بوفاة الطالب وشقيقته

خالد السليمي سبق 2016-11-03

 لقي سائق الحافلة التي وقع لها حادث تصادم صباح اليوم الخميس، مع سيارة "نوع كابرس" في الحليفة - 200 كلم جنوب حائل- مصرعه متأثراً بإصابته.

وكان السائق قد تم نقله إلى مستشفى الملك خالد بحائل بعد إصابته الخطيرة التي لحقت به جراء الحادث, إلا أنه توفي متأثراً بإصابته, فيما يرقد سائق السيارة "الكابرس" وهو طالب في المرحلة الثانوية بالحليفة وست طالبات في مستشفى الملك خالد بحائل ومستشفى الحائط وإصابتهم بين المتوسطة والخطيرة.

يذكر أنه نتج عن الحادث مباشرة وفاة محمد سعد الرشيدي وشقيقته، الطالبين في الصف الأول الابتدائي بمدارس الحليفة. 

من جهته؛ قدم مدير عام التعليم بمنطقة حائل الدكتور يوسف بن محمد الثويني، خالص التعازي والمواساة نيابة عن الأسرة التعليمية بالمنطقة لعائلة الطالب محمد بن سعد الرشيدي في الصف الأول الابتدائي في مدرسة ابتدائية الحليفة السفلى والطالبة الجازي بنت سعد الرشيدي، اللذين توفيا إثر الحادث, داعياً المولى عز وجل أن يتغمدهما بواسع رحمته ويلهم ذويهما الصبر والسلوان، معبراً عن الحزن الكبير الذي أصاب الجميع مع الإيمان التام والتسليم لقضاء الله وقدره.

وتابع مدير التعليم ومساعدته للشؤون التعليمية فوزية الجنيدي، مع مدير مكتب التعليم بمحافظة الحائط ومساعدته الحالات الصحية للطالبات الست اللاتي لا تزال حالتهن تحت الملاحظة في مستشفيات الملك خالد بحائل ومستشفى الحائط وتقديم جميع ما يمكن تقديمه من دعم ومساعدة.

وذكر مدير مكتب التعليم في محافظة الحائط شليويح الرشيدي أنه تم نقل أربع طالبات إلى مستشفى الملك خالد بحائل، اثنتين منهن في حالة حرجة فيما تتلقى الأخريين العلاج من الكسور والإصابات المتوسطة التي لحقت بهما.

الجدير ذكره أن الطالب محمد وشقيقته الجازي طفلان يتيمان حيث لقي والدهما مصرعه في حادث مروري في الحليفة عام 1430هـ والذي خلف ولدين وبنتاً توفي منهم اليوم محمد والجازي، وبقي ولد 14 عاماً.

03 نوفمبر 2016 - 3 صفر 1438

07:55 PM


استمرار المتابعة الصحية للطالبات المصابات

مصرع سائق حافلة "الحليفة" ومدير تعليم حائل يعزي بوفاة الطالب وشقيقته

A A A

خالد السليمي - حائل
0

7

15,070

 لقي سائق الحافلة التي وقع لها حادث تصادم صباح اليوم الخميس، مع سيارة "نوع كابرس" في الحليفة - 200 كلم جنوب حائل- مصرعه متأثراً بإصابته.

وكان السائق قد تم نقله إلى مستشفى الملك خالد بحائل بعد إصابته الخطيرة التي لحقت به جراء الحادث, إلا أنه توفي متأثراً بإصابته, فيما يرقد سائق السيارة "الكابرس" وهو طالب في المرحلة الثانوية بالحليفة وست طالبات في مستشفى الملك خالد بحائل ومستشفى الحائط وإصابتهم بين المتوسطة والخطيرة.

يذكر أنه نتج عن الحادث مباشرة وفاة محمد سعد الرشيدي وشقيقته، الطالبين في الصف الأول الابتدائي بمدارس الحليفة. 

من جهته؛ قدم مدير عام التعليم بمنطقة حائل الدكتور يوسف بن محمد الثويني، خالص التعازي والمواساة نيابة عن الأسرة التعليمية بالمنطقة لعائلة الطالب محمد بن سعد الرشيدي في الصف الأول الابتدائي في مدرسة ابتدائية الحليفة السفلى والطالبة الجازي بنت سعد الرشيدي، اللذين توفيا إثر الحادث, داعياً المولى عز وجل أن يتغمدهما بواسع رحمته ويلهم ذويهما الصبر والسلوان، معبراً عن الحزن الكبير الذي أصاب الجميع مع الإيمان التام والتسليم لقضاء الله وقدره.

وتابع مدير التعليم ومساعدته للشؤون التعليمية فوزية الجنيدي، مع مدير مكتب التعليم بمحافظة الحائط ومساعدته الحالات الصحية للطالبات الست اللاتي لا تزال حالتهن تحت الملاحظة في مستشفيات الملك خالد بحائل ومستشفى الحائط وتقديم جميع ما يمكن تقديمه من دعم ومساعدة.

وذكر مدير مكتب التعليم في محافظة الحائط شليويح الرشيدي أنه تم نقل أربع طالبات إلى مستشفى الملك خالد بحائل، اثنتين منهن في حالة حرجة فيما تتلقى الأخريين العلاج من الكسور والإصابات المتوسطة التي لحقت بهما.

الجدير ذكره أن الطالب محمد وشقيقته الجازي طفلان يتيمان حيث لقي والدهما مصرعه في حادث مروري في الحليفة عام 1430هـ والذي خلف ولدين وبنتاً توفي منهم اليوم محمد والجازي، وبقي ولد 14 عاماً.

قد تقرأ أيضا