اخبار السعودية في يوبيلها الفضي.. «التخصصات» تدشن هويتها الجديدة

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

من العاصمة

في يوبيلها الفضي.. «التخصصات» تدشن هويتها الجديدة

احتفلت الهيئة للتخصصات الصحية، أمس، بمرور 25 عاما على إنشائها، كما أطلقت هويتها الجديدة ودشنت نظام التقديم الإلكتروني من الخارج وذلك برعاية وزير الصحة رئيس مجلس أمناء الهيئة د.توفيق بن فوزان الربيعة في مقر الهيئة في الرياض. وقال وزير الصحة رئيس مجلس أمناء الهيئة: وجدت في هيئة التخصصات الصحية عملا ضخما لا يوجد في أي هيئة مهنية أخرى؛ لأنها تقوم بدور كبير في إعطاء الشهادات وفي التصنيف مما ساهم في تطوير قدرات الممارسين بشكل هائل وأخرجت كفاءات نفتخر بهم على مستوى العالم.

وقال الأمين العام للهيئة د.أيمن بن أسعد عبده: إن هيئة التخصصات الصحية أحد أهم منجزات الصحة في المملكة، ولا يعد منجزاً وطنياً فقط بل على مستوى الشرق الأوسط إذ لا يوجد في المنطقة زمالة أو بورد أو شهادة اختصاص مثل «البورد السعودي» ولا توجد مؤسسة تقوم برعاية الممارسين الصحيين مثل الهيئة.

وأضاف: الهيئة تضم 100 مجلس علمي ولجنة علمية، و100 برنامج عام وتخصصي، وتعقد آلاف الاختبارات سنويا، ولديها عدد كبير من المراكز التدريبية، تنضم لها 42 جمعية صحية، وهي صمام الأمان للقطاع الصحي إذ لا يستطيع أحد ممارسة المهنة في المملكة إلا بعد التأكد من جدارته وكفاءته في الهيئة.

وخلال الحفل، أطلقت الهيئة نظام التقديم الإلكتروني من الخارج الذي سيمكن الممارسين الصحيين من معرفة إمكانية مزاولتهم المهنة قبل السفر إلى المملكة، بحيث يتم توثيق المؤهلات والخبرات والحصول على أحقية الدخول إلى اختبارات رخصة الممارسة المهنية. وكرم وزير الصحة رئيس مجلس أمناء الهيئة أمناء الهيئة السابقين ومساعديهم، ورؤساء أول مجالس علمية في الهيئة، والموظفين الذين أمضوا أكثر من 20 عاماً في الهيئة.

مواضيع ذات علاقة

نحتاج لقرارات جريئة تعزز مستواها وزير الصحة يدشن نظام ممارس ويحضر اجتماع مجلس الأمناء للهيئة السعودية للتخصصات الصحية الربيعة يحرج «التخصصات» ويدقق شهادات الممارسين السماح لطلاب الطب والتمريض باختبار ممارسة المهنة قبل الامتياز «التخصصات الصحية» تمنح فئة «طبيب استشاري» لجميع أطباء الأسنان الحاصلين على الماجستير

أخبار ذات صلة

0 تعليق