“ميرامار” و”البوسطجي”.. تعرف على أفلام أُدرجت في “سجل التراث”

الأخبار المتعلقة

مجموعة كبيرة من الأفلام أدرجتها وزارة الثقافة في سجل التراث القومي للسينما، من خلال المركز القومي للسينما، باعتبارها تمثل توثيق لذاكرة وتاريخ الوطن.

وأشار الدكتور خالد عبد الجليل مستشار وزيرة الثقافة لشئون السينما، ورئيس المركز القومي للسينما، إلى أن خطوة تسجيل الأفلام هي مهمة، وذلك بعد قرار إنشاء أول سجل في تاريخ السينما المصرية لتوثيق التراث السينمائي منذ عام 1896 في المركز القومي للسينما.

وأوضح عبد الجليل لـ"الوطن": "الـ207 أفلام المدرجة، هي الأفلام المملوكة للدولة المصرية، وما حدث يمثل خطوة حتمية، فهناك 3 أنواع من الأفلام الأولى مملوكة للدولة، والثانية الدولة حاصلة على حقوق توزيعها، والثالثة مملوكة لشركات خاصة".

وأضاف: كانت البداية مع الأفلام المملوكة للدولة ليتم حفظها في سجل التراث، والذي من المقرر أن يضم مقتنيات سينمائية مهمة، وتعتبر تلك خطوة أولى نحو تسجيل الأفلام لحفظ الحقوق من القرصنة".

وتصل الأفلام التي تم إدراجها في سجل التراث إلى 207 أفلام، من بينها "المومياء" للمخرج شادي عبد السلام، "الاختيار" للمخرج يوسف شاهين، "البوسطجي" و"شيء من الخوف" للمخرج حسين كمال، "معبودة الجماهير" للمخرج حلمى رفلة، "رابعة العدوية" للمخرج نيازي مصطفى.

ومن بينها كذلك: "أرض النفاق" للمخرج فطين عبد الوهاب، "زوجتى والكلب" للمخرج سعيد مرزوق، "بين القصرين" للمخرج حسن الإمام، "ميرامار" للمخرج كمال الشيخ، "امرأة على الطريق" و"نهر الحب" للمخرج عز الدين ذو الفقار، "أغنية على الممر" للمخرج علي عبد الخالق، "الزوجة الثانية" و"القاهرة 30" للمخرج صلاح أبو سيف، "ليل وقضبان" للمخرج أشرف فهمى، "غرام في الكرنك" إخراج علي رضا.

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy