“مصر السلام” تثمن موافقة السيسي على الانضمام لـ”العربي لحقوق الإنسان”

الأخبار المتعلقة

ثمنت مؤسسة مصر السلام للتنمية وحقوق الإنسان، القرار الجمهوري الصادر أمس، بشأن الموافقة على انضمام مصر إلى الميثاق العربي لحقوق الإنسان الذي اعتمده مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة بقراره رقم 270 في مايو 2004.

وأكدت المؤسسة في بيان لها، اليوم الجمعة، أن هذا القرار يعد خطوة إيجابية لتعزيز حقوق الإنسان في مصر.

وأشار أحمد فوقي، رئيس المؤسسة، إلى أهمية القرار باعتباره تأكيداً لما يوليه الرئيس السيسي من أهمية لتحسين أوضاع حقوق الإنسان وفق المعايير الدولية.

ولفت إلى البند الرابع من المادة الأولى للميثاق العربي الذي يؤكد على ترسيخ المبدأ القاضي بأن جميع حقوق الإنسان عالمية وغير قابلة للتجزئة ومترابطة ومتشابكة.

وأوضح فوقي أن الميثاق يضمن لكل دولة طرف، اتخاذ جميع التدابير اللازمة لتأمين تكافؤ الفرص والمساواة الفعلية بين النساء والرجال في التمتع بجميع الحقوق الواردة في هذا الميثاق، ومكافحة كافة أشكال التمييز وغيرها من الحقوق، بما يعمل على زيادة ضمانات تعزيز وحماية حقوق الإنسان في مصر، وخاصة حقوق المرأة التي يسلط الميثاق الضوء عليها إلى جانب كافة الحقوق المدنية والسياسية وغيرها.

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy