“DMC” تستعرض خبر “الوطن” عن سائق “توك توك” أعاد 40 ألف جنيه إلى مالكها

الأخبار المتعلقة

استعرض برنامج "مساء dmc" الذي يقدمه الإعلامي رامي رضوان، عبر فضائية "dmc"، ما خبر "الوطن" عن سائق "توك توك" عثر على 40 ألف جنيه وأعاد الأموال إلى مالكتها.

سائق «توك توك» مديون يعثر على 40 ألف جنيه ويردها لأصحابها

خرج «بلال أحمد» للبحث عن رزقه كأي يوم يجوب فيه شوارع قريته بـ«التوك توك» الذي اشتراه بالتقسيط، ركبت معه سيدة تدعى «مروة» وطفلاها وبحوزتها عدة حقائب، نزلت أمام منزلها وتركت حقيبة بها مبلغ 40 ألف جنيه، لم يرَها الشاب الثلاثيني إلا في صباح اليوم التالى، فأخبر والدته واصطحبها لرد الأمانة إلى أصحابها قبل أن يواصل عمله اليومي.

رغم الظروف القاسية التى يعانيها وتتلخص فى مرض طفله وديونه التى تصل إلى 48 ألف جنيه، لم يستحلّ «بلال» المبلغ الكبير الذي عثر عليه، ولشهامته وأمانته، يفخر به أهالى عزبة "عوني" بمركز دكرنس بالدقهلية: «أبويا ربَّانا على الأمانة»، يروى «بلال» المشهد الذى يتذكره بتفاصيله بدايةً من ركوب السيدة وحتى نزولها والعثور على الحقيبة التى وجد فيها بطاقة الرقم القومى الخاصة بها، إضافة إلى المبلغ الذى ذهب لرده، واستقبالهم بترحاب شديد: «باسوا على راس أمى وقالوا لها عرفتى تربِّى».

لم يصدق هانى السيد، شقيق السيدة «مروة»، حين رأى الشاب يطرق بابهم وفى يده المبلغ، الذى كان جزءاً من مبلغ عملية زوج شقيقته التى تحتاج إلى 120 ألف جنيه: «ربنا اللى يعلم بينا عمَّالين ندبر المبلغ وده كان جزء، كنا طايرين من الفرحة». يحكى أنه لم يتخيل عودته بالمبلغ: «قلنا لو شاف الفلوس مش هيرجع»، أعطاه ألف جنيه مكافأة لفعله النبيل بعد إلحاح شديد وإصرار، خاصة بعد معرفة ظروفه الصعبة.

كان الحاج أحمد العراقى، أحد سكان المنطقة، شاهداً على الموقف من البداية، حيث كان يناشد الناس من خلال صفحته البحث عن الشاب، ونشر مقطعاً بعد تفريغ الكاميرا، حتى عاد الشاب بنفسه ورده: «خلّيت كل أهالي البلد تشكره، عشان يكون نموذج لكل الشباب».

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy