أبو الغيط يُحذر من تداعيات التصعيد في منطقة الخليج ويدعو مجلس الأمن للتحرك

الأخبار المتعلقة

حذر السيد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، من تداعيات التصعيد والتدهور في الموقف الأمني الذي تشهده منطقة الخليج على خلفية استهداف ناقلتي نفط في خليج عُمان صباح اليوم، مؤكداً أن ثمة أطرافاً تسعى لإشعال المنطقة، وتُمارس نوعاً من الابتزاز الخطير للمجتمع الدولي بأسره عبر تهديد أمن الممرات البحرية وطرق التجارة، وسلامة المنشآت البحرية.

ونقل السفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، عن أبو الغيط قوله – خلال الجلسة التي عقدها اليوم 13 يونيو مجلس الأمن في نيويورك لبحث التعاون بين الجامعة العربية والمجلس- إن على المجلس أن يتحرك في مواجهة من يقف وراء الهجوم على ناقلتي النفط، وأنه يتعين الكشف، وفي أقرب وقتٍ ممكن، عمن يُمارس هذا التخريب لكي يتحمل المسئولية القانونية الكاملة عن هذا العمل الذي يُعد واحداً من أخطر الجرائم في نظر القانون الدولي، ولا ينبغي أن يمُر دون حساب، مؤكداً أن التداعيات الاقتصادية لهذه العمليات الإرهابية التخريبية ستنعكس على حركة الاقتصاد العالمي كله، ومن ثم يتعين أن يتداعى المجتمع الدولي للتعامل مع هذا الموقف الخطير.

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy