قبل “منتدى أفريقيا”.. أبرز جهود القارة السمراء في مكافحة الفساد

الأخبار المتعلقة

يختتم المنتدى الأفريقي الأول لمكافحة الفساد فعالياته اليوم، بمدينة شرم الشيخ بمشاركة 51 دولة أفريقية، و4 دول عربية ضيوف شرف هي: "السعودية والإمارات والكويت والأردن"، بمبادرة مصرية أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، في أثناء رئاسته وفد مصر في مؤتمر قمة رؤساء الدول والحكومات للاتحاد الأفريقي.

ورغم أن المنتدى في دورته الأولى، إلا أنَّ هناك العديد من الجهود الأفريقية لمكافحة الفساد مستمرة ودائمة، وأبرزها:

قمة نواكشوط

استضافت العاصمة الموريتانية نواكشوط في الأول من شهر يوليو لعام 2018 أعمال القمة الإفريقية الـ31 تحت شعار مكافحة الفساد، وقدرت الأمم المتحدة كلفة الفساد في أفريقيا بنحو 148 مليار دولار سنويًا، من بينها 50 مليار دولار جراء التدفقات المالية غير المشروعة.

11 يونيو "اليوم الأفريقي لمكافحة الفساد"

أُعلن على هامش قمة نواكشوط أن يوم 11 من يوليو هو "اليوم الأفريقي لمحاربة الفساد"، واختار الزعماء المشاركون في القمة رئيس نيجيريا محمدو بخاري ليكون قائدًا للحرب على الفساد في أفريقيا، وكلفوه بمهمة وضع خطة للقضاء على الفساد في القارة.

مباردة السيسي

عُقد المنتدى الإفريقي لمكافحة الفساد بناء على مبادرة مصرية تعكس استعداد القاهرة للتعاون ونقل الخبرات والتجارب والممارسات الناجحة إلى أشقائها الأفارقة، في مجال مكافحة الفساد، والذي حققت مصر فيه إنجازات كبيرة خلال السنوات الماضية.

اتفاقية الاتحاد الأفريقي لمنع ومكافحة الفساد

اعتمدت الدول الأعضاء في "الاتحاد الأفريقي" اتفاقية لمنع ومكافحة الفساد في الدورة العادية الثانية للمؤتمر المعقودة في مابوتو بموزمبيق في 11 يوليو 2003، ودخلت الاتفاقية حيز النفاذ في 5 أغسطس 2006، بعد 30 يومًا من إيداع صك التصديق الخامس عشر رقم 15، وصدقت حتى الآن 38 دولة على الاتفاقية وهي دول أطراف فيها.

وتقوم مبادئ الاتفاقية على احترام المبادئ والمؤسسات الديمقراطية، والمشاركة الشعبية، وسيادة القانون، والحكم الرشيد، واحترام حقوق الإنسان والشعوب وفقًا للميثاق الأفريقي لحقوق الإنسان والشعوب وسائر صكوك حقوق الإنسان ذات الصلة، والشفافية والمساءلة في إدارة الشؤون العامة، وتعزيز العدالة الاجتماعية لتحقيق التنمية الاجتماعية والاقتصادية المتوازنة، إدانة ورفض أفعال الفساد والجرائم ذات الصلة والإفلات من العقاب.

قمة أديس أبابا لمكافحة الفساد ومناقشة أمن وسلام القارة

عقدت قمة أديس أبابا في يناير 2018، وشارك فيها عشرات الزعماء الأفارقة، تحت شعار "الانتصار في معركة مكافحة الفساد: مسار مُستدام لتحويل أفريقيا"، وناقشت القمة الإصلاحات المؤسسية في الاتحاد الأفريقي ووضع الأمن والسلام في القارة الأفريقية والتجارة الحرة وفتح المجال الجوي بين دول القارة.

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy