جمارك بورسعيد تحبط محاولة تهريب كمية من أجهزة “بلاي ستيشن”

تمكنت إدارة المنافذ بجمارك بورسعيد برئاسة السيد أحمد حسن مدير إدارة المنافذ الجمركية من ضبط محاولة تهريب كمية من ذراع التحكم لأجهزة البلاي استيشن الغير خالصة الرسوم الجمركية والضرائب قبل تهريبها من منفذ الشاحنات الجمركي.

ففى أثناء إنهاء إجراءات تفتيش السيارات المغادرة لمدينة بورسعيد من منفذ الشاحنات الجمركي، فجر اليوم، اشتبه إبراهيم أبو بكر، مدير إدارة المنفذ فى سائق السيارة رقم د ص ب 8514 ربع نقل بصندوق مغلق وتم استيقاف السيارة بمعرفة منصور أحمد عبد الفتاح مأمور الحركة بالوردية في حضور إبراهيم أبو بكر مدير إدارة المنفذ، والسيد حسن مدير إدارة المنافذ الجمركية، فلم يمتثل السائق وترك السيارة ولاذ بالفرار.

وبتفتيش السيارة تبين وجود 80 كرتونة بكل منها 20 ذراعا للتحكم بأجهزة البلاي استيشن ماركة سوني صناعة الصين غير خالصة الضرائب والرسوم الجمركية مخبأة في صدر السيارة خلف مصنوعات مصرية وذلك بالمخالفة لأحكام قانون الجمارك رقم 66 لسنة 1963 وقانون تنظيم الاعفاءات الجمركية رقم 186 لسنة 1986وقانون الاستيراد والتصدير رقم 118 لسنة 1975.

وقدرت القيمة الجمركية بمبلغ 40 ألف 475 جنيها، وقرر جمال عبدالعليم نصار مدير عام منافذ بورسعيد اتخاذ الإجراءات القانونية، وتحرير محضر ضبط جمركي، والتحفظ على السيارة والمضبوطات.

يأتي هذا تنفيذا لتعليمات كمال نجم رئيس مصلحة الجمارك و يسرى رجب رئيس الإدارة المركزية لجمارك بورسعيد والمنطقة الحرة بتشديد الرقابة على المنافذ الجمركية وإحباط كافة محاولات التهريب.

أخبار قد تعجبك

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy