رئيس “الأوروبي للتنمية”: مشروع المؤشرات الجغرافية يعتني بالفلاحين

الأخبار المتعلقة

قال رئيس فريق عمل برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية ماريو مارجونا، إنّ مشروع المؤشرات الجغرافية يعتني بالمزارعين الفلاحين في مصر، لافتا إلى محاولات طرح مفهوم المؤشرات الجغرافية منذ شهر سبتمبر 2015 في محافظة مرسى مطروح.

وأضاف مارجونا خلال ورشة بشأن المؤشرات الجغرافية المنعقد الآن في محافظة الفيوم، أنّ البرنامج ممول من الاتحاد الأوروبي بقيمة 22 مليون يورو، وجزء من التمويل يأتي من برنامج التعاون الإيطالي يبلغ 11 مليون يورو، موضحا أنّ المشروع يعمل الآن في 3 محافظات وهي الفيوم والمنيا ومطروح.

ولفت رئيس فريق عمل برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية إلى أنّ مرسى مطروح من المناطق التي تعتمد على مياه الأمطار كمصدر للري، وهناك خصائص تتميز بها المنطقة جعلت مطروح هي بداية المشروع، مشيرا إلى تحديد بعض المنتجات في سبتمبر 2016، والتي أصبحت معروفة رسمية كمؤشرات جغرافية.

وأكد مارجونا: "حتى الآن تم تحقيق نتائج طيبة على صعيد نشر مفهوم المؤشرات الجغرافية، وهناك الكثير من المنتجات التي تنتج في محافظة مطروح بعضها معروف وحظي بالاعتراف، مضيفا: "نتابع هذا الأمر، وقد تم تنظيم ورش لرفع الوعي، وبعثات فنية من المزارعين إلى المغرب".

وزاد رئيس فريق عمل برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية، أنّ محافظة الفيوم وضعت قائمة بالمنتجات التي تتميز بها، وترتبط ارتباطا وثيقا بسكان المحافظة، فضلا عن مشاركة الخبرات التي تم اكتسابها في تجربة مطروح.

ويعد برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية، أحد تدخلات التنمية الريفية المتكاملة في إطار برنامج الجوار الأوروبي للزراعة والتنمية الريفية في مصر، بتمويل من الاتحاد الأوروبي، ويتم تنفيذه من قبل التعاون الإنمائي الإيطالي، بالشراكة مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي المصرية، وينفذ البرنامج أنشطته في 3 محافظات وهي: الفيوم ومطروح والمنيا.

You might also like

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More

Privacy & Cookies Policy